اتهمه بالاستعراض وطالبه بتحقيق العدالة.. ملك الأردن يوجّه انتقادات إلى نتنياهو

تم النشر: تم التحديث:
R
رر

انتقد عاهل الأردن الملك عبدالله الثاني، الخميس 27 يوليو/تموز، موقف رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو "الاستعراضي" تجاه مطلق النار في سفارة إسرائيل بعمّان الذي قتل أردنيين الأحد الماضي، طالباً محاكمته.

وطالب الملك خلال اجتماع مع كبار المسؤولين الأردنيين نتنياهو "بالالتزام بمسؤولياته واتخاذ إجراءات قانونية تضمن محاكمة القاتل وتحقيق العدالة بدلاً من التعامل مع هذه الجريمة بأسلوب الاستعراض السياسي بغية تحقيق مكاسب سياسية شخصية".

ومساء الأحد الماضي، شهد مبنى يُستخدم كمقر سكني لموظفي السفارة الإسرائيلية، في عمان، مقتل أردنيين اثنين برصاص حارس أمن بالسفارة، إثر تعرضه للطعن بمفك براغي، ما أسفر عن إصابته بجروح طفيفة.

بينما أعلنت مديرية الأمن العام في الأردن، بعدها بيوم، أن تحقيقاتها الأولية بيّنت أن "الحادثة وقعت على خلفية جنائية، إثر خلاف بين أردني يعمل نجاراً، والحارس الأمني الإسرائيلي، بسبب تأخر الأول في تسليم غرفة نوم اشتراها الثاني منه، في الموعد المحدد، وتطور الأمر إلى مشادة كلامية، واشتباك بينهما".

وأعلن متحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مساء الإثنين الماضي، عودة طاقم السفارة الإسرائيلية في الأردن بالكامل إلى إسرائيل، بمن فيهم الحارس الأمني المتورط بقتل الأردنيين الاثنين.

وعاد الحارس الإسرائيلي رغم مطالبات شعبية وبرلمانية، لحكومة بلادهم، بعدم تسليم الأخير، ومحاكمته على قتله المواطنين.