فرنسا تخفِّض الفترة الزمنية لمنح التأشيرات لمواطني 8 دول.. وهذا ما سيحدث مع السعودية

تم النشر: تم التحديث:
TOURISM IN FRANCE
LUDOVIC MARIN via Getty Images

قال رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب الأربعاء 26 يوليو/تموز 2017، إن بلاده ستخفِّض الفترة الزمنية لمنح تأشيرة الدخول إلى 48 ساعة، لمواطني روسيا والهند و6 دول آسيوية أخرى، في مسعى لدعم السياحة.

وبعد هبوط في 2016، بأعقاب موجة هجمات ضربت باريس ونيس، بدأت أعداد السياح بالتعافي هذا العام. وتستهدف فرنسا هذا العام مستوىً قياسياً يصل إلى 89 مليون سائح أجنبي، ارتفاعاً من 83 مليوناً العام الماضي، وأن يصل العدد إلى 100 مليون زائر في 2020 .

وبدءاً من أول نوفمبر/تشرين الثاني، سيصبح بمقدور مواطني روسيا والهند وتايلاند والفلبين وكمبوديا ولاوس وميانمار وإندونيسيا، الحصول على تأشيرة دخول إلى فرنسا في غضون 48 ساعة بدلاً من نحو 10 أيام حالياً.

وهذا الإجراء الساري بالفعل لدول أخرى قليلة من بينها قطر، سيجري توسيعه ليشمل السعودية وفيتنام العام القادم، إذا سمح بذلك تغيير في إجراءات تأشيرات الاتحاد الأوروبي لهاتين الدولتين.

وقالت الحكومة الفرنسية أيضاً، إنها ستخصص عدداً أكبر من الموظفين لفحص جوازات السفر في المطارات؛ لتقليل فترة الانتظار إلى 30 دقيقة لمواطني الاتحاد الأوروبي و45 دقيقة لمواطني الدول غير الأعضاء في الاتحاد.

وتسهم السياحة بأكثر من 7% في الناتج المحلي الإجمالي لفرنسا، وتوظف أكثر من مليوني شخص.