توقفت عن الغناء وانهارت فجأة.. وفاة مغنية فرنسية شابة على خشبة المسرح.. والسبب مجهول

تم النشر: تم التحديث:
BARBARA WELDENS
YouTube

توفيت المغنية الفرنسية الصاعدة باربرا ولدنز، بعدما انهارت وسط حفل موسيقي تحييه في فرنسا.

سبب الوفاة المفاجئة ليس واضحاً بعد، إلا أن تقارير الإعلام المحلية تفيد باحتمال تعرضها لصدمة كهربائية، بحسب صحيفة The Independent البريطانية

ولدنز التي لم تتجاوز 35 عاماً من العمر، كانت تحيي حفلاً فنياً موسيقياً على خشبة في كنيسة بقرية غودرون الصغيرة الواقعة بإقليم لوت (جنوب غربي فرنسا)، حيث تعرضت المغنية فجأة لسكتة قلبية حسبما قيل.

تحقيقات الشرطة جارية للوقوف على سبب الوفاة، حيث قال متحدث لمحطة L'Europe1 الإذاعية إنه "خلال الأسابيع المقبلة، سوف يُعلن السبب المحتمل وراء حدوث عطل كهربائي".

حفلة ولدنز الغنائية كانت جزءاً من مهرجان Léo Ferré. والعام الماضي، فازت المغنية بالجائزة الأولى في مسابقة جاك بريل للمواهب الشابة.

وعن خبر وفاتها، قال منظمو جائزة Pic D’Or، التي فازت بها ولدنز عام 2016، في بيان لهم: "شعرنا بحزن عميق عندما سمعنا هذا الصباح بوفاة باربرا ولدنز الفائزة بجائزتنا Pic D’Or لعام 2016، في حفل موسيقي ليلة البارحة بغوردون في إقليم لوت. إن فريقنا اهتز لخبر الوفاة القاسية للفنانة التي كانت ظهرت على خشبة مسرح Theater des Nouveaux يوم 20 مايو/أيار، في آخر نسخة من مسابقتنا. لقد كانت امرأة تشعّ حيوية، موهوبة وتضج طاقة، وبالطبع بالنا عند كل عائلتها وأحبائها".

وكانت باربرا قد أطلقت أول ألبوم لها هذا العام، كما فازت مؤخراً بجائزة للمواهب الشابة.

وكانت انطلاقة ألبومها الأول Le Grand H de l'Homme في 3 فبراير/شباط هذا العام، وسط استحسان نقدي كبير، بحسب BBC.

الصفحة الرسمية لسيرة ولدنز الذاتية، تقول إنها نشأت في السيرك وتعلمت الأكروبات والألعاب الهوائية، إلا أنها وقعت في حب الموسيقى، وتعلمت العزف على البيانو وكتابة الأغاني، بحسب موقع The Hollywood Gossip.