بالفيديو.. أمير سعودي يعتدي على مواطنين! ولا بيان من الجهات المختصة أو الأسرة الحاكمة بشأن الواقعة

تم النشر: تم التحديث:
EEE
social media

انتشر الأربعاء 19 يوليو/تموز 2017، لعدة ساعات، مقطع فيديو قيل إنه لأمير سعودي وهو يعتدي بالضرب على عدد من المواطنين السعوديين، دون معرفة سبب ذلك! فيما لم يصدر أي تصريح رسمي، من الجهات السعودية المختصة أو من أعضاء العائلة السعودية المالكة، بشأن الواقعة.

تنويه: هذا المقطع يحتوي على ألفاظ نابية

وتداول رواد الشبكات الاجتماعية المقطع، الذي أظهر من قيل إنه الأمير سعود بن عبد العزيز بن مساعد آل سعود، وهو يضرب عدداً من المواطنين، ومن بينهم نساء، قال عنهن إنهن جوارٍ.

وكان المعارض السعودي غانم الدوسري قد نشر عدداً من المقاطع المصورة للأمير السعودي وهو يعتدى على عدد من الأشخاص، وأطلق هاشتاغ #امير_يعتدي_علي_مواطنين، الذي أصبح في المركز الأول بالتريند السعودي.

كما أشار المعارض السعودي إلى أن هذه الواقعة ليست الأولى للأمير سعود بن عبد العزيز بن مساعد؛ إذ أرفق تغريدة أظهرت خطاباً من وزارة الداخلية السعودية حول قيام الأمير السعودي بقتل شخص يدعى يوسف بن علي الشميمري قبل عدة سنوات، إلا أن والد الشخص المقتول لم يقبل بالدية وطالب بالقصاص من القاتل بحسب القانون السعودي.

وغرد المئات على الهاشتاغ وأرفقوا صوراً قالوا إنها للأمير السعودي، كما نشروا صورة قيل إنها لبيانات السيارة التي ظهرت في أحد المقاطع، والتي تبين من الصورة المنشورة أنها تعود إلى الأمير سعود بن عبد العزيز بن مساعد آل سعود.

وناشد أحد الأشخاص الذين تعرضوا للضرب الملك سلمان وولي العهد الأمير محمد بن سلمان التدخل للحصول على حقه بعد الضرب الذي تعرض له.

ولم يُعرف تاريخ الفيديو الذي اجتاح الشبكات الاجتماعية، الأربعاء.

وحتى الآن، لم يصدر أي بيان رسمي من الجهات السعودية المختصة أو من قِبل أحد أفراد الأسرة الحاكمة في السعودية حول الواقعة، التي أصبحت حديث رواد الشبكات الاجتماعية.

وكانت الجهات السعودية المختصة قبل عدة أشهر قد نفذت القصاص في أمير سعودي أدين بقتل شاب ولم يقبل أهله بالدية الشرعية.

ونفذت السعودية في 18 أكتوبر/تشرين الأول 2016، حكم الإعدام في الأمير تركي بن سعود بن تركي بن سعود الكبير بمدينة الرياض.

وتم القبض على الأمير تركي بعدما قام بقتل عادل المحيميد عقب شجار بين مجموعة من الشباب المسلحين بأسلحة نارية، من بينهم شخص من زعماء مافيا تجارة السلاح المعروف باسم الحداد أو السمسار الأسود، ونتج عن ذلك تبادل إطلاق نار كثيف أسفر عن مقتل عادل، وإصابة آخر هو عبد الرحمن التميمي، ثم فوجئ تركي بأن القتيل هو صديقه!