كان يملك 600 ألف ريال بالبنك.. القضاء البرازيلي يجمد حسابات مصرفية للرئيس السابق

تم النشر: تم التحديث:
S
s

أمر قاضٍ برازيلي، الأربعاء 19 يوليو/تموز 2017، بتجميد حسابات مصرفية للرئيس البرازيلي السابق إيناسيو لولا دا سيلفا، ومصادرة ممتلكات له، بعد أسبوع على إصداره حكماً آخر أدانه بتهم فساد.

واوضح مصدر قضائي أنه تم تجميد مبلغ بنحو 600 ألف ريال (165 ألف يورو) من حسابات لولا، كما صودرت 3 شقق يملكها، بعد أسبوع على صدور حكم بحقه بتهمة فساد قضى بسجنه نحو 10 سنوات، بادر إلى استئنافه.