راجع معلوماتك قبل مشاهدة الجزء السابع.. 5 أشياء عليك معرفتها عن مسلسل Game of Thrones

تم النشر: تم التحديث:
GOT 7
other

يبدأ عرض الموسم السابع مِن مسلسل Game of Thrones، الذي تُنتجه شركة HBO، اليوم الأحد، 16 يوليو/تموز 2017.

وقد مضى أكثر مِن عام مُنذ عُرِضَت الحلقة الأخيرة. ونظراً لوجود مئات الممثلين، وامتداد الأحداث عبر القارات، لذا فحتى أكثر المعجبين المتعلِّقين به قد يرغبون في تجديد معلوماتهم حول النهاية التي توقفت عندها القصة إلى الآن.

لذا وباختصار، ها هي أهم خمسة أشياء لتتذكَّرها عن الموسم السادس، بحسب موقع The Verge:


1- نجاة جون سنو مِن سلسلةٍ مِن الطعنات


قُتِل جون سنو في نهاية الموسم الخامس، ثم أعادته ميليساندرا (المرأة الحمراء) إلى الحياة مِن جديد في بداية الموسم السادس. واتَّحد ثانيةً مع سانسا ستارك، التي هربت من زواجها المهين مِن رامزي بولتون، وتوسَّلت إلى جون كي يواجه رامزي لاستعادة السيطرة على وينترفيل، حيث ترعرعَا فيها معاً كأقارب.

كان جون في البداية متردداً في إعلان الحرب، إلَّا أنَّه هزم عائلة بولتون بنجاح، في معركةٍ استهلكت جهوداً هائلةً، مُتسببةً في مقتل ريكون، الأخ الأصغر لسانسا، فيما نجا جون سنو بشقِّ الأنفس. وقد تُوِّج جون ملِكاً للشمال اعترافاً بإنجازاته.

أيضاً اعترفت به ملكاً العديد مِن أُسَر الشمال التي كانت متحالفةً في السابق مع عائلة ستارك، إضافةً إلى الهَمَج الذين ساعدهم على النجاة مِن شمال الجدار، ورجال النايت ووتش، وليانا مورمنت، الفتاة الصغيرة التي كانت تحكم جزيرة بير بـ62 جندياً فقط.


2- أغلب الشخصيات الرئيسية في مدينة كينغز لاندينغ هَلَكَت بسلاح النيران الفتاك


أبادت سيرسي لانيستر معظم سكان كينغز لاندينغ بسلاح النيران، بما فيهم الشخصية المفضلة لدى الجماهير مارغيري تايريل، ومعظم أقاربها، واثنان مِن عائلة لانيستر، وهاي سبارو المُزعِج أيضاً. وتضررت هي نفسها مما فعلت بانتحار ابنها تومين بعدما اكتشف أنَّ زوجته مارغيري قد ماتت.

سيرسي الآن وحيدة بلا أبناء أو آباء. وعندما رأيناها للمرة الأخيرة، كانت تعتلي العرش الحديدي، فلا يسعنا إلَّا أن نتوقع قيامها بمزيدٍ مِن أعمال العنف في المستقبل.

ولحُسن حظها، فقد وصلت أولينا، جدة مارغيري، بأمانٍ في دورن، وتتآمر الآن مع فاريس (الذي يمثل دينيريس)، وإلاريا (ممثلةً لعائلة مارتل)، في مواجهة عائلة لانيستر. وهو ما يقودنا إلى النقطة التالية.



got


3- دينيريس تُبحِر بأسطولها صوب العرش الحديدي


أبحرَت دينيريس تارغاريان أخيراً إلى ويستروس، بصحبة تنانينها الثلاثة وتيريون لانيستر، كمساعدِ الملكة الجديد. وتحالفت مع يارا غريجوي ابنة الجزُر الحديدية، التي عزمَت على استعادة الجزُر مِن عمِّها الذي استولى عليها بعدما قتل والدها.

وبعد مواسم عديدة من حكم دينيريس لأراضي الشرق، وعدم إحرازها أيَّ تقدُّمٍ في سعيها لاستعادة العرش الحديدي الذي كان يحكمه والدها "الملك المجنون"، أخيراً شاهدناها وهي تتوجَّه على متن سفينةٍ إلى الغرب في الحلقة الأخيرة مِن الموسم السادس!


4- وحشية أبناء عائلة ستارك


بعد مواسم مِن التدريب على القتل، وإجبارها على التخلِّي عن هُويتها، تغلَّبَت آريا ستارك أخيراً على "منزل الأبيض والأسود" وعادت إلى ويستروس. وفي واحدةٍ مِن أعظم لحظات الموسم السادس، قتلت آريا الملك والدر فراي بعد أن قدَّمَت له فطيرةً مخبوزةً مِن قِطَعٍ مِن جسد أحد أبنائه، لتزيلهم في النهاية مِن قائمة ثأرها الطويلة، والتي تضم سيرسي لانيستر أيضاً.

وفي مشهدِ ثأرٍ عظيمٍ آخر، تركَت سانسا ستارك كلاب رامزي بولتون تأكله حيّاً، لتأخذَ بثأرها مِن زواجها المسيء مِنه وقتل أخيها ريكون.


5- بران هو الغراب ذو الثلاث عيون القادم


ارتكب بران ستارك العديد من الأخطاء في الموسم السادس، بما في ذلك التلف الدماغي الذي أصاب رأس هودور عن طريق الخطأ، وعجزه المستدام عن الكلام بشكلٍ سويّ، والذي حدث حين حاول هودور سد الباب أمام جيشٍ من الوايت ووكرز. أيضاً مِن الممكن أن يكون لبران يدٌ في جنون "الملك المجنون".

ولكن لم تُكسِبه هذه الإخفاقات المؤسفة سوى مزيدٍ مِن القوى السحرية والمسؤولية. وفي نهاية الموسم السادس، تولَّى دورَه السحري التنبؤي كالغراب ثلاثي الأعين، ليحلَّ محلَّ العجوز الذي ترك له المنصب وذاب داخل شجرة، وعادت لبران رؤاه عن الماضي.



white walkers


نقاط إضافية لتتذكَّرها:




- الكشف عما وصل إليه بنجن ستارك

فُقِد بنجن في بداية الموسم الأول، في حين أشار إليه العديد مِن الأشخاص عبر المسلسل. وفي مرحلةٍ ما، تم استخدامه في قصة المسلسل ليجذبَ جون سنو إلى حتفِهِ المؤقَّت حين خرج بحثاً عنه.

وفي نهاية الموسم السادس، قام بإنقاذ بران ستارك ورفيقته ميرا، ثم أوضح أنَّ الوايت ووكرز تركوه للموتى، لكنَّ أطفال الغابة أنقذوه مِن التحوُّل لواحدٍ منهم، وذلك بإقحام قطعة مِن زجاج التنين في قلبه. وهو الآن رسمياً واحدٌ من الموتى الأحياء، لذا لا يمكنه مغادرة الشمال.



- سام يذهب إلى المكتبة

وصل سامويل تارلي إلى مكتبةٍ ضخمةٍ في أولد تاون، حيث يمكنه الآن إجراء المزيد مِن الأبحاث. وهذه واحدةٌ مِن تلك الخيوط التي لم تأتِ نهايتها بعد، لكن مِن الممكن أن تؤدي إلى مزيدٍ مِن الأسرار وسبرِ أغوار الوايت ووكرز.



- الكشف عن أصول جون سنو أخيراً

تأكيدًا على نظريات المُتابعين، فقد شَهِدَ بران، الغراب ثلاثي الأعين، رؤيا تحملُ فيها ليانا ستارك طفلاً حديث الولادة، ووالدُه كان ريغار تارغاريان، الذي أسر ليانا ستارك مُسبَقاً.

وعهدَت ليانا بطفلها إلى نيد ستارك، الذي رباه كواحدٍ مِن أبنائه، والذي نعرفه حالياً بجون سنو. وتأكدت النظرية القائلة إنَّ جون هو ابن ريغار وليانا، ما يعني أنَّ جون هو ابن شقيق دينيريس، وهو ما قد يعني أيضاً أنَّه لن يحصل كلٌّ منهما على النهاية الرومانسية السعيدة التي كان يتوقعها المتابعون في نهاية المسلسل.

وقد يوضِّح الموسم السابع الوضع فيما بينهما، فإما سيتمسَّك كلٌّ مِنهما بارتباطاته العائلية، ويقتلا بعضَهما البعض، مدمِّرين أحلام وآمال الجميع. أو بطريقةٍ غريبة، ولكن لا تزال ممكنة، يتزوجان كنوعٍ مِن التحالف الاستراتيجي بين الجيشين. في نظرِك أيٌّ مِن النهايتين تبدو أكثر شبهاً بطريقة سير أحداث المسلسل حتى الآن؟