بالفيديو.. أب مصري يقتل ابنه "بالرصاص" أمام والدته

تم النشر: تم التحديث:

أثار مقطع فيديو "صادم" لمواطن مصري يقوم بإطلاق النار على نجله في الشارع أمام والدته، بأسيوط جنوبي البلاد، الجمعة 14 يوليو/ تموز 2017، غضب واستنكار نشطاء على الشبكات الاجتماعية.

ويظهر في مقطع الفيديو للواقعة التي جرت الخميس، محاولة الأب الاعتداء على زوجته، التي تحمل طفلاً صغيراً، فحاول نجلها الأكبر الدفاع عنها بالوقوف في المنتصف بينهما، فقام الأب برفع سلاح ناري وأطلق منه عدة طلقات على الشاب فأرداه قتيلاً، أمام إحدى الصيدليات بشارع بمدينة منفلوط التابعة لمحافظة أسيوط (جنوب).

وعقب مقتل الشاب، قام الأب بالاعتداء على زوجته بالضرب قبل أن يتدخل عدد من أهالي المنطقة، ففر هارباً تاركاً جثة نجله، كما ترك زوجته التي دخلت في نوبة من الصراخ.

فيما اختبأ الطفل الصغير خلف المبنى الموجود يطل برأسه على أمه وجثمان أخيه لبعض الوقت، قبل أن يفر هارباً عندما اقترب منه القاتل، وفق ما يظهر بمقطع الفيديو.

وتداول رواد الشبكات الاجتماعية الفيديو على نطاق واسع، معربين عن استيائهم من الحادث الذي وصفوه بـ"البشع" و"اللا إنساني".

وقالت المصرية منار هواري، على صفحتها بـ"تويتر": "أب يطلق النار على نجله أمام والدته بشارع عمومي في أسيوط.. ما هذه البشاعة".

ووسط شعور وصفه بـ"الذهول"، كتب أحمد بدران، على "فيسبوك": "حسبىنا الله ونعم الوكيل.. انتزعت الرحمة من قلوب الناس.. أب يقتل ابنه أمس (الخميس) بالرصاص أمام والدته في عز النهار.. بسبب دفاعه عن أمه وأخيه الصغير".

وعلى حسابه بـ"تويتر"، علق المصري أحمد أيوب، على المقطع قائلاً: "عندما يتجرد الإنسان من أبسط المشاعر.. منظر لا إنساني ولا عقلاني".

فيما كتب حساب باسم "ابن فهيم" على "تويتر"، قائلاً: "هل هذه هي الدنيا التي ركلت بطن أمي من أجلها.. لا أستطيع أن أصدق عيني".

من جهتها، قالت مديرية أمن أسيوط (جهة شرطية)، أنها تلقت بلاغاً من مركز شرطة "منفلوط" يفيد بوقوع حادث قتل شاب في العقد الثاني من عمره على يد والده بطلقات نارية لخلافات أسرية.

وأشارت في بيان أمس، إلى أن قوات الأمن تمكنت من إلقاء القبض على الوالد (55 عاماً)، فيما تم نقل جثمان القتيل إلى المستشفى.