بسبب مشاهد مسّت الرئيس وعائلته.. الشرطة التركية تعتقل منتج فيلم عن أردوغان والانقلاب الفاشل

تم النشر: تم التحديث:
Y
ي

قالت وسائل الإعلام الرسمية إن الشرطة التركية اعتقلت، الخميس 13 يوليو/تموز، منتج فيلم يروي قصة حياة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بتهمة وجود صلات تربطه بالداعية الإسلامي فتح الله كولن الذي تتهمه أنقرة بتدبير الانقلاب الفاشل في يوليو/تموز الماضي.

ويأتي اعتقال علي أفجي بعد يوم على بدء عرض لقطات دعائية عن الفيلم الجديد الذي يحمل اسم "الصحوة" على وسائل التواصل الاجتماعي ويدور حول محاولة الانقلاب الفاشلة في 15 يوليو/تموز 2016.

وتجري الترتيبات لإحياء ذكرى الانقلاب يوم السبت الذي قتل فيه 249 شخصاً.

وأوردت وكالة الأناضول الرسمية أن أفجي متهم بعضوية "منظمة كولن الإرهابية"، كما تصف تركيا حركة الداعية المقيم في الولايات المتحدة.

واعتقلت شرطة مكافحة الإرهاب أفجي في منزله في إسطنبول ومعه شخص هارب من العدالة مطلوب بتهمة استخدام تطبيق باي لوك للرسائل الفورية المشفرة الذي تتهم السلطات التركية أتباع كولن باستخدامه فيما بينهم.

وقالت وسائل الإعلام التركية إن اللقطات الدعائية أثارت سخطاً عاماً؛ إذ تظهر فيه عائلة أردوغان وكأنها تعرضت للقتل وضابط بالجيش وهو يصوّب مسدسه إلى رأس الرئيس من الخلف وهو يصلي.