بعد يوم واحد من التصوير.. هيفاء وهبي تنسحب من فيلم "ثانية واحدة" وتتهم السبكي بـ "انعدام الأخلاق"

تم النشر: تم التحديث:
HAIFA WEHBE
huffpost

أعلنت المغنية والممثلة اللبنانية عن انسحابها من فيلم "ثانية واحدة"، للمنتج المصري محمد السبكي، بسبب "انعدام الأخلاق والرقي" في التعامل مع شركة الإنتاج.

إذ كتبت على حسابها على تويتر: "للتوضيح: أتراجع عن استكمال تصوير فيلم (ثانية واحدة) بسبب انعدام الأخلاق والرقي في التعامل من الشركة المنتجة، أعتذر من أبطال وطاقم العمل لعدم استكمالي التصوير، على أمل أن نلتقي في أعمال وظروف أفضل".



يأتي الانسحاب بعدما صورت يوماً واحداً في الفيلم، فيما لم تبدِ أسباباً في تغريدتها المنشورة في وقتٍ متأخر من مساء الثلاثاء، 11 يوليو/تموز 2017.

فيما أكدت مجلة "لها"، أن قرار وهبي يضع المنتج محمد السبكي في ورطة، لأنه باع الفيلم لعدة دول عربية باسمها، على اعتبار كونها البطلة الرئيسية في الفيلم.

وكان خلاف قد نشب بين محمد السبكي وشقيقه أحمد، بعد اتفاق الأخير على ظهور هيفاء كضيفة شرف في فيلم "خير وبركة"، مع نجم "مسرح مصر" علي ربيع، ليقوم محمد بتقديم شكوى في شقيقه لنقابة المهن التمثيلية لـ"إضراره بتعاقده مع هيفاء".

كانت هيفاء قد استكملت تصوير الفيلم بعد عيد الفطر، وذلك عقب انتهاء تصوير مسلسلها "الحرباية" الذي شارك في السباق الرمضاني لعام 2017، بحسب خبر سابق نشره موقع "في الفن".

جدير بالذكر، أن الفيلم كان يشارك في بطولته مع وهبي، الممثل الشاب، ونجم "مسرح مصر" مصطفى خاطر، فيما يتولى إخراجه المخرج محمد سامي، بينما ينتجه محمد السبكي، وكان من المفترض أن يدور في إطار كوميدي، ونُشرت أخبار حول احتمالية غناء هيفاء أيضاً في الفيلم.

وكان آخر فيلم سينمائي لوهبي قد أطلق قبل 3 سنوات، وهو فيلم "حلاوة روح"، الذي تعاونت فيه وقتها مع المنتج محمد السبكي.