الأمير هاري سيتزوج من مبعوثة الأمم المتحدة هذا العام.. هكذا سيرضي الملكة

تم النشر: تم التحديث:
MEGHAN MARKLE
Huff Post

أخيراً وجد الأمير هاري المرأة التي يود قضاء بقية عمره معها، ويود التقدم للزواج قبل يوم ميلاده في الخريف، بحسب ما كشف عنه صديق للأمير الشاب.

برغم جدولهم المزدحم تعاهد الأمير الشاب وممثلة الدراما الأميركية أن لا يفترقا لأكثر من شهر وأن يتحدثا على تطبيق فيس تايم مرتين في اليوم عندما يكونان بعيدين عن بعضهم، بحسب صحيفة The Daily Mail البريطانية.

تعتبر ماركل نفسها في منزلها في كوخ نوتنجهام، وهو الجناح المخصص للأمير هاري في قصر كينجستون، حتى أنها تشعر بالراحة إلى درجة أنها تحتفظ هناك بخزانة مليئة بالملابس ورف مليء بكتب الطبخ في المطبخ، وفقاً لبعض الأصدقاء.

آخر العلامات على قوة وجدية العلاقة والافتراضات القائلة بأنهما مستعدان للارتباط بصورة أكثر رسمية خلال شهور، هو غلاف مجلة The Mail، يوم الأحد الماضي للاحتفال بمرور سنة على علاقتهما هذا الأسبوع.

وبحسب وصف أحد أصدقائه "لقد بدأ بحماس الحديث عن المستقبل".

يحكى عن الآنسة ماركل البالغة من العمر 35 عاماً أنها مقربة من الحراس ودوريات الشرطة لدرجة أنها ليست في حاجة إلى تصريح أمني.

صديق آخر يقول "ليس هناك شك أنهما يحبان بعضهما بجنون، وهاري سعيد حقاً".

يود هاري التقدم للزواج قبل يوم ميلاده الثالث والثلاثين في الخامس عشر من سبتمبر/أيلول المقبل وفقاً لبعض المصادر المقربة من الأمير. إذا فعل ذلك فإن دورة ألعاب إنفكتوس التي ستقام بعدها بأسبوع في تورونتو ستكون المنصة المثالية لتقديم خطيبته الجديد إلى العالم.

أما بالنسبة لموعد لحفل الزفاف، لن يكون للأمير هاري كلمة في هذا الأمر. باعتباره الخامس في صف الحكم سيكون عليه أن يسأل جدته الملكة لتفادي أي منازعة مع المواعيد الأخرى في التقويم الملكي.

ميغان ماركل ولدت ميركل في ولاية كاليفورنيا الأميركية لأم من أصول إفريقية وأب من أصول هولندية وآيرلندية، حصلت على شهرتها الكبيرة من لعب دور المساعدة القانونية ريتشل زين في مسلسل Suits، وكانت ميركل على علاقة عاطفية بطاهٍ معروف يدعى كوري فيتييلو عندما قابلت الأمير هاري في مايو/أيار من عام 2016، افترق الاثنان في الشهر نفسه، كما أنها حقوقية مهتمة بالشأن الإنساني ومبعوثة لمنظمة الأمم المتحدة.