الجيش المصري يهاجم مسلحين في سيناء بالطيران ويقتل 15 منهم

تم النشر: تم التحديث:
1
1

قال مسؤول أمني مصري، الأحد 9 يوليو/تموز 2017، إن 15 مسلحاً قتلوا وأصيب 6 آخرون، في قصف جوي للجيش المصري جنوبي مدينة العريش بشمال سيناء (شمال شرقي البلاد) خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأضاف المصدر، مفضلاً عدم ذكر اسمه، كونه غير مخول له التصريح للإعلام -بحسب وكالة الأناضول- أن طائرات تابعة للجيش المصري شنَّت غارات جوية على تجمُّعات لعناصر مسلحة في مزرعتي زيتون جنوبي العريش، ما أسفر عن مقتل 15 مسلحاً وإصابة 6 آخرين خلال 24 ساعة مضت.

وفي بيان أمس السبت، قال الجيش المصري، إن قواته تُواصل تنفيذ عمليات أمنية لملاحقة العناصر الإرهابية المتورطة في استهداف نقاط تمركز عسكري جنوبي مدينة رفح الحدودية.

ويوم الجمعة الماضي، شنَّ مسلحون هجوماً استهدف نقاط تمركز عسكري شمالي سيناء، وأودى بحياة 25 عسكرياً وعشرات الجرحى، وفق تقديرات رسمية، وتبنَّاه تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

وتتعرض مواقع عسكرية وشُرطية وأفراد أمن، لهجمات مسلحة، خلال السنوات الماضية، ما أسفر عن مقتل مئات من أفراد الجيش والشرطة، فيما تُعلن جماعات متشددة المسؤولية عن كثير من هذه الهجمات.