تويتر يسمح لحساب أخي كيم كاردشيان بنشر محتوى جنسي لمدة 30 دقيقة.. وهذا رد الشركة

تم النشر: تم التحديث:
ROB KARDASHIAN
Steve Marcus / Reuters

سمح موقع تويتر لحسابٍ مُوثَّقٍ لأحد المشاهير، والذي يتابعه أكثر من 7 ملايين متابع، بنشر محتوى جنسي انتقاماً من صديقته السابقة، لمدة 30 دقيقة، حُذِفَت بعدها الصور الجنسية.

ونشر حساب روب كاردشيان على موقع تويتر، الأربعاء 5 يوليو/تموز 2017، صوراً عارية، ومسيئة، قال إنها تخص صديقته السابقة العارضة الأميركية بلاك شينا، بحسب موقع Business Insider الأميركي.

ويعد روب كاردشيان رجل أعمال وأحد الوجوه التلفزيونية الشهيرة في الولايات المتحدة، وهو شقيق لكلوي وكيم كاردشيان.

ونشر روب الصور أولاً على حسابه بموقع إنستغرام، ثم شاركها لاحقاً على تويتر حين زعم أن حسابه على إنستغرام تعرَّض للإيقاف.

ولا يزال حساب كاردشيان مُفعَّلاً رغم حذف الصور التي نُشِرَت بعد 30 دقيقة صعبة، بالإضافة إلى وجود التغريدات التي يشير فيها إلى الصور، لكن يبدو أن حسابه على موقع إنستغرام قد عُطِّل.

وليس واضحاً بعدُ ما إذا كان كاردشيان قد حذف الصور بنفسه أم أن الموقع هو من قام بذلك، ولا يمكن الوصول له حالياً لطلب التعليق.

وقال ممثل موقع تويتر إن الشركة لا تبدي تعليقاتٍ على الحسابات الفردية؛ لأسبابٍ تتعلَّق بالخصوصية والأمان، لكنه أشار إلى سياسة "السلوكيات التي تبعث على الكراهية" والتي يتبناها موقع تويتر، وينص أحد بنودها على الآتي:

"تختلف تبعات انتهاك القوانين لدينا بناءً على حدة الانتهاك وسجل الانتهاكات السابقة للشخص المعنيّ. على سبيل المثال، قد نطالب شخصاً ما بإزالة تغريدةٍ مسيئة حتى يتمكَّن من التغريد مرة أخرى. وفي الحالات الأخرى، قد نُوقف أحد الحسابات".

وأبرزت هذه الحادثة المشكلة التي يواجهها موقع تويتر بخصوص ضبط حوادث التحرش، والمحتوى الجنسي الذي صار يعج به، فقد قامت الشركة بعدة محاولات للتعامل مع المحتوى الجنسي الانتقامي، كما أعلنت مؤخراً عن الخصائص والأدوات المتعددة الجديدة التي تستهدف الحد من التحرش.