منافسة شرسة مرتقبة مع HomePod.. سامسونغ تطور مساعد صوتي ذكي بفضل Bixby

تم النشر: تم التحديث:
SAMSUNG
Mixmike via Getty Images

تعمل شركة سامسونغ للإلكترونيات على تطوير مكبرها الصوتي المنزلي الذكي، معتمدةً في ذلك على مساعدها الرقمي الجديد Bixby، وذلك وفقاً لتقرير جديد نشرته صحيفة The Wall Street Journal.

ويطلق على المشروع اسم فيغا Vega، وتتوافر القليل من المعلومات عن هذا المشروع، إذ تحاول الشركة الدخول في سباق المساعدات الصوتية المنزلية الذكية لتلحق بركب أمازون وجوجل ومايكروسوفت وآبل.

ويبدو أن الشركة الكورية الجنوبية لم تقرر بعد شكل ومواصفات المساعد الصوتي المنزلي الجديد، كما أن تاريخ إصداره وتوافره غير واضحين بعد، بحسب تقرير الوكالة العربية للأخبار التقنية.



samsung

إلا أن المعلومات تشير أن تطوير مشروع فيغا يتباطأ بسبب المساعد الرقمي Bixby نفسه، إذ بدأت سامسونغ بتشغيل الدعم الصوتي على شكل نموذج معاينة خلال الشهر الماضي، ومن الواضح أنه لا يزال هناك طريق طويل لتقطعه الشركة مع مساعدها الرقمي.

وأكدت صحيفة Daily Mail البريطانية، أن تلك الشائعات تأتي بعد وقتٍ قصير من تأجيل إطلاق Bixby للمرة الثانية، إذ إن المساعد الذكي "يكافح من أجل فهم اللغة الإنكليزية"، وتركيب وقواعد اللغة، ما أجبر المطورين على مواصلة العمل على ذلك، وتأخر إصداره في الولايات المتحدة الأميركية والمملكة المتحدة.

وقد صرَّح المتحدث باسم سامسونغ في بيان بالقول: "إن مميزات الجهاز الصوتي Bixby تتحسن من وقت لآخر بتعزيز فهم اللغة الطبيعية، ونحن نعمل الآن على اختبار المستخدم تحضيراً لإطلاقه في الولايات المتحدة".

وكانت سامسونغ قد أطلقت مساعدها الرقمي Bixby، بالتزامن مع إطلاقها فئة هواتف Galaxy S8، إلا أن الهواتف الجديدة توفرت للمستخدمين دون توفيرها دعماً للأوامر الصوتية الإنكليزية.

وذلك على الرغم من حملة التسويق الكبيرة التي اعتمدتها الشركة للترويج للمساعد Bixby، على أنه ميزة بارزة في الهاتف عبر إعطائه زراً مخصصاً.

ويمتلك مساعد أمازون الصوتي أليكسا، العامل ضمن جهاز Echo وغيره من منتجات أمازون للمنزل الذكي، حالياً أكثر من 15 ألف مهارة طرف ثالث، بحيث يمكنه القيام بكل شيء تقريباً من قراءة عناوين الأخبار وتشغيل مرشات الماء للعشب، ورغم شعبية المساعد أليكسا، إلا أنه يغيب إلى حد كبير عن هواتف أندرويد.

هذا، وتحدث تقرير صحيفة The Wall Street Journal أن سامسونغ قد تطلق قريباً الدعم الصوتي لمساعدها Bixby، بشكل كامل إلا أن ذلك لن يتم قبل النصف الثاني من شهر يوليو/تموز الحالي.

كما أنها بدأت العمل على مشروع فيغا منذ أكثر من عام تقريباً، وتخطط الشركة الكورية الجنوبية لإضافة مساعدها الرقمي بيكسبي إلى أجهزة التلفزيون والثلاجات في المستقبل.

فيما يبدو أن سامسونغ تبحث عن كيفية ملء ذلك الفراغ عبر مساعدها الرقمي Bixby، ويمكن للشركة تكرار وصفة أمازون للنجاح، في حال كانت تعمل على جهاز المساعد الصوتي المنزلي والمساعد الرقمي في نفس الوقت، وذلك عبر توفير Bixby، ضمن أكبر عدد ممكن من الأجهزة إلى جانب توفير إمكانية دعمه من قبل العديد من مطوري الطرف الثالث.

ومن المنتظر أن يواجه الجهاز المنتظر منافسةً عنيفة مع جهاز آبل HomePod، الذي أصدر الشهر الماضي، وكذلك مع أمازون Echo ومتحدث Google Home الصادر في العام 2015.