رئيس الوزراء التركي يتحدّث عن شروط منح الجنسية للسوريين.. وهذا مصير الخارجين عن القانون

تم النشر: تم التحديث:
DEFAULT
Turkish Prime Minister Binali Yildirim speaks during a joint news conference with his Greek counterpart Alexis Tsipras after their meeting at the Maximos Mansion in Athens, Greece, June 19, 2017. REUTERS/Costas Baltas | Costas Baltas / Reuters

أوضح رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم، أن تركيا تقوم بتقييم موضوع منح الجنسية التركية للاجئين سوريين، ونقلت قناة "إن تي في" التركية عن يلدرم قوله: "سيتم منح الجنسية لأصحاب المؤهلات، أما من يتجاوز حده فسوف يُطرد خارج حدود البلاد وفق القانون".

وذكرت القناة أن رئيس الوزراء، الذي كان يتحدث للصحفيين في أنقرة، أشار إلى أنه سيتم التدقيق في أوضاع أي شخص قبل منحه الجنسية، قائلاً: "ينبغي ألا يبقى لدى أحد شك أن من يتجاوز حدوده سيأخذ جزاءه أمام القانون، وسيطرد خارج البلاد إن لزم الأمر".

وذكَّر يلدريم بشروط منح الجنسية للأجانب وفق القانون التركي، والتي نقلتها بالتفصيل صحيفة "حرييت" موضحة أن من شروط الحصول على الجنسية التركية أن يكون الأجنبي مهذباً، ولائقاً في التعامل مع المجتمع التركي.

وفي حديثه طالب يلدرم مواطنيه بتجنب التصرفات التي قد تؤدي إلى التشكيك بكرم الضيافة التركية.

وأضافت الصحيفة، أن وزارة الشؤون الداخلية التركية أعلنت في تصريحها حول التوتر الحاصل خلال الأيام الماضية بين اللاجئين السوريين والمواطنين الأتراك، أن هذا التوتر عبارة عن فتنة ونفاق.

ويتم العمل على استخدامه كأداة في السياسة الداخلية التركية، وأن نسبة الجرائم التي ارتكبها سوريون بين 2014 – 2017، بلغت 1.32% من أصل الجرائم المسجلة في تركيا، لكن يجري المبالغة فيها لتأجيج التوتر.