الطيران التركي: نتوقَّع أن ترفع أميركا حظر الأجهزة الإلكترونية عن مطار أتاتورك غداً لهذا السبب

تم النشر: تم التحديث:
TURKISH AIRLINES
Turkish Airlines aircrafts are parked at the Ataturk International airport in Istanbul, Turkey December 3, 2015. Turkish Airlines, Europe's fourth biggest carrier, said the number of its passengers rose 8.1 year-on-year in January to 4.7 million. In a statement to the Istanbul stock exchange on Tuesday evening February 16, 2016, it said load factor, which measures an airline's capacity utilisation, declined by 2.2 percentage points to 74.2. Picture taken December 3, 2015. REUTERS/Murad Sezer | Murad Sezer / Reuters

توقع وزير النقل التركي أحمد أرسلان الثلاثاء 4 يوليو/تموز 2017، أن ترفع السلطات الأميركية الأربعاء الحظر على إدخال أجهزة الكمبيوتر المحمول والأجهزة الإلكترونية إلى مقصورة الركاب في الرحلات المتوجهة إلى الولايات المتحدة من مطار تركيا الرئيسي.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول الحكومية عن الوزير أنه من المتوقع أن يدخل قرار رفع الحظر حيز التنفيذ بعد زيارة تفتيش قام بها فريق أميركي للتأكد من الامتثال لمعايير السلامة الدولية في مطار أتاتورك في إسطنبول.

وقال "مع بعثة التحقق الأميركية هذه، سيرفع الحظر بالنسبة إلى مطار أتاتورك والخطوط الجوية التركية". ومطار أتاتورك هو المطار التركي الوحيد الذي تسير منه الخطوط التركية رحلات مباشرة إلى الولايات المتحدة الأميركية.

وتوقع المدير العام للخطوط الجوية التركية بلال أكشي مساء الإثنين، رفع الحظر الأميركي الأربعاء.

وفي آذار/مارس أعلنت واشنطن حظراً على إدخال أجهزة الكمبيوتر المحمول وغيرها من الأجهزة الإلكترونية باستثناء الهواتف المحمولة إلى مقصورة ركاب طائرات 9 خطوط جوية تقوم برحلات مباشرة إلى الولايات المتحدة من 10 مطارات دولية في العالم العربي وتركيا، تحسباً لخطر حصول أي هجوم.

والدول الثماني المعنية بقرار الحظر جميعها حليفة أو شريكة للولايات المتحدة وهي تركيا والأردن ومصر والمملكة العربية السعودية والكويت وقطر والإمارات العربية المتحدة والمغرب.

وفي أعقاب القرار الأميركي، أعلنت المملكة المتحدة حظراً شبيهاً متعلقاً بتركيا وخمس دول عربية هي لبنان والأردن ومصر وتونس والمملكة العربية السعودية.

وتفاعلت أنقرة بشدة مع قراري واشنطن ولندن ودعاهما الرئيس التركي رجب الطيب أردوغان إلى رفع الحظر "في أسرع وقت ممكن".

وسمحت الخطوط التركية بسرعة للمسافرين الذين لا يرغبون في وضع أجهزتهم الإلكترونية في الشحن، بإحضارها إلى صالة الانتظار الداخلية لتسليمها إلى موظفي شركة الطيران قبل الصعود إلى متن الطائرة. وتوضع الأجهزة الإلكترونية في حجرة متخصصة وتسلم إلى المسافرين عند الوصول.

وفي 6 أيار/مايو، بدأت الخطوط التركية بتوزيع أجهزة "لابتوب" على المسافرين في درجة رجال الأعمال لاستخدامها خلال الرحلة إلى الولايات المتحدة.

وأعلنت الإدارة الأميركية الأحد أنها رفعت الحظر عن الأجهزة الإلكترونية للمسافرين على رحلات "طيران الاتحاد" ومقرها في أبوظبي، في أول رفع للحظر منذ إقراره.