الخطوط الجوية السعودية تتوقَّع رفع الحظر على نقل الكمبيوترات خلال أسبوعين

تم النشر: تم التحديث:
SAUDI AIRLINES
Juha Remes via Getty Images

أعلنت الخطوط الجوية السعودية الثلاثاء 4 يوليو/تموز 2017 أنها تتعاون مع الهيئة العامة للطيران المدني لتلبية متطلبات وزارة الأمن الداخلي الأميركية للسماح للمسافرين بحمل الأجهزة الإلكترونية داخل مقصورة الركاب بعد نحو أسبوعين حداً أقصى.

وأوضحت في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية أنها "تعمل بالتعاون مع الهيئة العامة للطيران المدني على تطبيق التوجيهات الجديدة التي أصدرتها وزارة الأمن الداخلي الأميركية في ما يخص الإجراءات الأمنية البديلة التي ستسمح للضيوف باصطحاب الأجهزة الإلكترونية إلى مقصورات الركاب على متن الرحلات المتجهة إلى الولايات المتحدة".

وفي 21 آذار/مارس، أعلنت واشنطن حظراً على إدخال أجهزة الكمبيوتر المحمول وغيرها من الأجهزة الإلكترونية باستثناء الهواتف المحمولة إلى مقصورة ركاب الطائرات التي تقوم برحلات مباشرة إلى الولايات المتحدة من 10 مطارات في تركيا والأردن ومصر والسعودية والكويت وقطر والإمارات والمغرب.

وقد سمحت بنقلها مع الأمتعة فقط.

وأضافت الشركة أنها "تعمل حالياً على استيفاء المتطلبات المحددة من قبل وزارة الأمن الداخلي الأميركية في هذا الشأن بحيث يتم السماح لجميع الضيوف المسافرين إلى أميركا في موعد أقصاه 19 تموز/يوليو باصطحاب أجهزة الحاسب المحمولة والأجهزة اللوحية داخل مقصورة الركاب".

وأعلنت السلطات الأميركية الأحد الماضي أنها رفعت حظر حمل الأجهزة الإلكترونية على رحلات "طيران الاتحاد" ومقرها أبوظبي، في أول رفع للحظر منذ إقراره.

وصدر القرار بعد أن طبقت الشركة إجراءات أمنية متقدمة بحسب ما أعلن المتحدث باسم الأمن الداخلي الأميركي.

وفرضت السلطات الأميركية الحظر بعد أن تلقت أجهزة الاستخبارات معلومات تفيد بأن تنظيم الدولة الإسلامية يخطط لوضع قنبلة في جهاز إلكتروني.