فيسبوك يكافئ مستخدميه.. تطبيقٌ جديد لإظهار أقرب شبكة واي فاي بدون كلمة سر

تم النشر: تم التحديث:
BH
Social Media

يبدو أن فيسبوك أراد أن يدلل مستخدميه بعد أن بلغ عدد مستخدميه ملياري شخص، أي أكثر من ربع سكان العالم، وذلك بعد مرور 13 عاماً على تأسيسه، فأطلق خاصية جديدة لإظهار موقع أقرب نقطة اتصال للمستخدمين.

يسمى التطبيق الجديد "اعثر على شبكة واي فاي" Find Wi-Fi، وهو يعرض للمستخدمين خريطة مفصّلة بأقرب نقاط الاتصال. قال أليكس هيمل من فيسبوك "نبدأ اليوم في إطلاق "اعثر على واي فاي" في كل الأماكن حول العالم عبر آيفون وأندرويد"، بحسب صحيفة The Daily Mail البريطانية

وأوضح هيمل أطلقنا "اعثر على واي فاي" العام الماضي في عدد من البلاد ووجدنا أنه مفيد فقط للأشخاص الذين يسافرون أو من هم على الطريق، لكنه ذو فائدة خاصة في المناطق التي تكون فيها بيانات الشبكة نادرة".

يساعد تطبيق Find Wi-Fi في تحديد نقاط الاتصال بشبكات الواي فاي المتاحة بالجوار، التي تكون الشركات شاركتها مع فيسبوك عبر صفحتهم.

لذا فحيثما كنتم، يمكنكم بسهولة البحث عبر الخريطة عن أقرب نقاط للاتصال عندما يكون الاتصال عبر بيانات الشبكة ضعيفاً.

وعندما يُفعَّل، تكتشف الخاصية أوتوماتيكياً الأماكن التي تحتوي على شبكات واي فاي متاحة مجاناً بالقرب من موقع المستخدم، وتحدد أماكنهم على الخريطة.


كيف يعمل؟




wi fi

- للعثور على نقاط للاتصال بالواي فاي، افتح تطبيق فيسبوك الخاص بك، واضغط على زر More أو "المزيد" ثم على Find Wi-Fi أو "اعثر على واي فاي".

- عندما تصل إلى زر Find Wi-Fi، فربما يكون عليك أن تشغله

- حينئذ يمكنك استعراض أقرب أماكن اتصال متاحة على الخريطة، ويمكنك أن تعلم أكثر الشركات التي تقدم هذه الشبكات.

سوف يظهر التطبيق قائمة بالمواقع مع أوقات العمل الخاصة بالشركات. وفي هذا السياق، بدأ فيسبوك مؤخراً في أن يطلب من الصفحات المرتبطة بالشركات، مثل المراكز التجارية والفنادق، في تقديم قائمة بجميع نقاط الاتصال المُلحَقَة بعناوينها الفعلية.


سوف تشكل هذه المعلومات العامة حجر الأساس لمواقع البيانات التي ستبدأ هذه الخاصية الجديدة الانطلاق منه.

توقع موقع The Next Web أن جهود فيسبوك لتطوير خاصية البث الحي قد تكون السبب وراء هذه الخدمة الجديدة.

وقد جاء في التقرير الذي نُشر على الموقع "يبدو إدراج (التطبيق) مناسباً بوضوح لشبكة تدفع نحو استخدام خدمة البث الحي بفيسبوك أكثر من أي وقت مضى".


وقد قال القائمون على موقع فيسبوك أيضاً إنهم كانوا يغيرون خوارزمية الحاسوب المسؤولة عن تحديثات الأخبار من أجل الحد من وصول الأشخاص الذين يدفعون بروابط تحتوي على أخبار لجذب النقرات ومواقع الإثارة والمعلومات المضللة.

يعتبر الإجراء خطوة أخرى تتخذها أكبر شبكة تواصل اجتماعي على مستوى العالم للتخلص من الرسائل والمحتويات المزعجة، وهي المعركة التي طالما خاضتها فيسبوك على مدى سنوات لكنها اكتسبت أهمية ملحّة بعد الانتشار الواسع للأخبار المخادعة في العام الماضي خلال حملة الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة.


أشار القائمون على موقع فيسبوك إلى أن التغيير سيقلل من التأثير الذي تحدثه "مجموعة صغيرة" من الأشخاص الذين حددهم بأنهم يشاركون كميات ضخمة من المنشورات العامة ذات الجودة القليلة يومياً. وقد يتأثر حوالي 0.1 بالمائة فقط من الذين يشاركون أكثر من خمسين منشوراً يومياً.

وأوضحت الشركة أن التغيير سوف يؤثر على الروابط التي يشاركها هؤلاء الناس، وليس على صورهم أو منشوراتهم الأخرى.

قال آدم موسيري، نائب رئيس فيسبوك لقسم تحديثات الأخبار، في تدوينة منشورة "يوضح بحثنا أن هناك مجموعة صغيرة من الأشخاص على فيسبوك ينشرون كميات ضخمة من المنشورات العامة يومياً، وهو ما يؤذي بشدة التحديثات الخاصة بالأشخاص".


وبحسب الأناضول فقد كشفت فيسبوك أن هذه الميزة أتيحت العام الماضي لمستخدمين في عدد قليل من الدول. لافتة إلى أنها "وجدت هذا الأمر مفيداً للغاية للمسافرين على وجه التحديد ولكن أيضاً في المناطق التي ترتفع فيها أسعار تعريفة التزود بخدمات الإنترنت على الهواتف".


ويحتاج أصحاب المحلات التجارية لتأكّيد وجود شبكات "واي فاي" لديهم عن طريق الصفحات الرسمية الخاصة بنشاطهم داخل "فيسبوك"، لتظهر فيما بعد على الخارطة.

وتسعى شبكة فيسبوك في الآونة الأخيرة إلى توفير أكثر من طريقة للاتصال بالإنترنت، حيث أعلنت في 29 يونيو/حزيران الماضي، عن إنجازها الرحلة التجريبية الثانية لطائرتها بلا طيار، التي تعمل بالطاقة الشمسية، في صحراء أريزونا الأميركية، بهدف توصيل الإنترنت إلى المناطق النائية.

وتأمل الشركة أن تتمكن طائرتها (Aquila) التي أطلقتها قبل عامين، من التحليق على ارتفاع يتراوح بين 60 و90 ألف قدم لعدة أشهر من أجل توصيل الإنترنت إلى المناطق النائية في العالم التي تقع خارج الشبكة.