من بينها التفتيش باستخدام الكلاب.. طيران الإمارات ستطبق إجراءات الأمن الأميركية الجديدة "في أقرب وقت"

تم النشر: تم التحديث:
Y
ي

قالت شركة طيران الإمارات، أكبر شركة طيران في الشرق الأوسط، الخميس 29 يونيو/حزيران، إنها ستعمل مع السلطات لتطبيق الإجراءات الأمنية الجديدة على الرحلات المتجهة إلى الولايات المتحدة "في أسرع وقت ممكن".

وتريد السلطات الأميركية تشديد الإجراءات الأمنية حول الطائرات وفي مناطق الركاب وزيادة عمليات التفتيش باستخدام الكلاب. وتريد كذلك أماكن إضافية يمكن أن يخضع فيها الركاب للتفتيش من قبل مسؤولين أميركيين قبل مغادرتهم.

وقد وُضعت التدابير الأمنية المشددة للرحلات الجوية المتجهة إلى الولايات المتحدة لتجنب توسيع نطاق حظر اصطحاب الكمبيوتر المحمول داخل مقصورات الركاب.

وقالت متحدثة باسم طيران الإمارات لرويترز: "إننا نرحب بالتوجيهات الأخيرة لوزارة الأمن الداخلي الأميركية الخاصة بإجراءات الفحص المعززة. رفع الحظر على اصطحاب أجهزة الكمبيوتر المحمول وغيرها من الأجهزة الإلكترونية الشخصية سيكون خبراً ساراً للمسافرين إلى الولايات المتحدة".

وأضافت: "نتطلع للعمل مع السلطات والجهات المعنية في مطار دبي لتنفيذ هذه الإجراءات في أقرب وقت ممكن على رحلاتنا إلى الولايات المتحدة".