مصرع قائد عسكري مصري بارز في حادث سير

تم النشر: تم التحديث:
MSR
social media

لقي قائد عسكري بارز بمصر، مصرعه، مساء الأربعاء 28 يونيو/حزيران 2017، في حادث سير، شمال البلاد.

وأعلن علاء عثمان، وكيل وزارة الصحة بمحافظة البحيرة (شمال)، في تصريحات صحفية، مصرع محمد لطفي يوسف قائد المنطقة الشمالية العسكرية، وإصابة اثنين من مرافقيه، في حادث انقلاب سيارتهم بالطريق الصحراوي "القاهرة-الإسكندرية" (شمال)، باتجاه محافظة الإسكندرية.

وأشار عثمان إلى أنه تم نقل المصابين إلى مستشفى جراحات اليوم الواحد بمركز وادي النطرون في محافظة البحيرة.

وأوضح بيان أمني لمديرية أمن البحيرة، أن "الحادث نتج عن انفجار الإطار الأمامي للسيارة التي كان يستقلها القائد العسكري؛ ما أدى إلى انحرافها وانقلابها على جانب الطريق".

والمنطقة الشمالية العسكرية إحدى المناطق العسكرية للقوات المسلحة المصرية، ويقع مقرها بالإسكندرية.

وفي أغسطس/آب الماضي، أعلن الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء (حكومي) أن عدد الوفيات والإصابات الناتجة عن حوادث الطرق عام 2015، بلغ 25 ألفاً و500 حالة، منها 6203 حالات وفاة، والبقية حالات إصابة متفاوتة الخطورة.

وفي تقرير لمنظمة الصحة العالمية، عام 2015، بشأن السلامة على الطرق، احتلت مصر المرتبة الـ16 عربياً، والـ109 عالمياً من بين 180 دولة، من حيث معدلات وفيات الحوادث البالغة 12.8 متوفى/100 ألف نسمة.

وتعد السرعة الزائدة أحد أبرز أسباب حوادث الطرقات على مستوى العالم، وفق المنظمة العالمية.