مصارعة تتغوط على نفسها في حلبة بطولة القتال النهائي.. هكذا علقت على الفيديو المنتشر

تم النشر: تم التحديث:
JUSTINE KISH
Brandon Magnus/Zuffa LLC via Getty Images

قامت المصارعة الأميركية-الروسية جوستين كيش بالتغوط على نفسها أثناء مصارعة في بطولة القتال النهائي (UFC)، الأحد 25 يونيو/حزيران 2017.

وبينما كان برازها يغطي الحلبة، لم تترك كيش القتال لمحاولة هزيمة فيليس هيرغ، في مصارعة بمدينة أوكلاهوما الأميركية، بحسب ما ذكرته النسخة الأميركية لموقع "هاف بوست".



فيما أكد تقرير موقع MMA Junkie لمحبي فنون القتال المختلطة أن المُصارعة فقدت الوعي لبضع ثوانٍ خلال المباراة، ما جعلها تتغوط.

من جانبها، غردت المُصارعة على حسابها على تويتر في اليوم التالي، بالقول: "أنا مقاتلة، ولن أستسلم أبداً من أجل وقوع براز. العودة قريباً".



يذكر أن هذه الحالة ليست الأولى، التي يتغوط فيها مصارع على الحلبة، فمن الأمثلة البارزة في بطولة القتال النهائي، ما حدث مع الكوبي يويل روميرو، الذي تغوط أثناء مصارعة بالعام 2014، والأميركي تيم سيلفيا، في مباراة بالعام 2015.