القناة الأولى الإسرائيلية: محادثات "غير مباشرة" تجري مع حماس

تم النشر: تم التحديث:
YEHYA AL SINWAR
NurPhoto via Getty Images

بدأت إسرائيل وحركة "حماس" الفلسطينية محادثات "غير مباشرة" حول تبادل للأسرى، حسب تقرير إسرائيلي.

وقالت القناة الأولى الإسرائيلية (رسمية)، إن المحادثات تجري عبر طرف ثالث، من دون تحديده.

وأضافت أن المحادثات جرت، خلال الأسبوعين الماضيين، بعد عودة زعيم حركة "حماس" يحيى السنوار من زيارة إلى مصر أواسط هذا الشهر، التقى خلالها مسؤولين مصريين.

ولفتت إلى أن "المحادثات اكتسبت زخماً"، من دون مزيد من التفاصيل.

ولم يصدر أي تعليق فوري من جانب "حماس" بتأكيد أو نفي المحادثات.

وكانت الوساطة المصرية أدت إلى صفقة تبادل الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط بأكثر من 1000 معتقل فلسطيني في العام 2011.

وخلال الحرب الإسرائيلية الأخيرة على غزة في العام 2014 تمكنت حركة "حماس" من أسر عدد من الإسرائيليين، بينهم جنديان من غير الواضح ما إذا كانا على قيد الحياة أم لا.

ومنذ ذلك الحين رفضت "حماس" الإفصاح عن أي معلومات عن الإسرائيليين قبل إفراج إسرائيل عن عشرات الفلسطينيين، الذين أعادت اعتقالهم بعد الإفراج عنهم في صفقة العام 2011.

ووعدت حركة "حماس" مراراً المعتقلين في السجون الإسرائيلية بالإفراج عنهم في صفقة التبادل القادمة.

ولا تعترف "حماس" بـ"دولة إسرائيل"، ولذلك فإن المحادثات بين الجانبين تجري دائماً عبر وسطاء.

وتشير تقديرات رسمية فلسطينية إلى وجود نحو 6500 معتقل فلسطيني في السجون الإسرائيلية.