شركة طيران عربية تسمح للمسافرين بدفع رسومٍ إضافية مقابل الحصول على مقاعد خالية بجوارهم!

تم النشر: تم التحديث:
PLANE SEATS
Flashpop via Getty Images


يُعَدُّ غموض هوية المسافر في المقعد المجاور لك بالطائرة واحداً من أكثر التفاصيل الشائكة في السفر جواً؛ فمن يعلم ما إذا كنَت ستحصل على مقعدٍ بجوار شخصٍ مزعج ذي رائحةٍ كريهة، أو بجوار لا أحد على الإطلاق؟!

وبحسب تقرير للنسخة الأسترالية من "هاف بوست" فقد وجدت شركة الاتحاد للطيران حلاً لتلك المشكلة.

إذ توفر شركة الخطوط الجوية الإماراتية لركابها إمكانية خلو المقاعد المجاورة لهم في الدرجة الاقتصادية، وذلك حسبما أعلنت الشركة أخيراً.




وتسمح هذه الخدمة للمسافرين بدفع رسومٍ إضافية؛ لضمان بقاء المقاعد المجاورة لهم خاليةً للحصول على بعض المساحة لوضع مرفق اليد، أو حتى الحصول على صفٍ كامل للاستلقاء وأخذ قيلولة.

ويتم الأمر كالتالي: قبل الرحلة، يمكن للراكب أن يقدم عرضاً عبر الإنترنت لحجز مقعدٍ أو اثنين أو 3 مقاعد بجوار مقعده، ويتوقف ذلك على نوع الطائرة ومدى امتلائها بالركاب. ولا يضمن الراكب أن يحجز أي مساحةٍ إضافية، حسبما أكدت الشركة، ولكنَّه سيستقبل تأكيداً قبل 32 ساعة من الرحلة بخصوص قبول عرضه.



plane seats


إذا قُبل العرض، يدفع الراكب رسوماً إضافية؛ لضمان بقاء المقعد أو المقاعد الإضافية خاليةً والاستمتاع ببعض المساحة الإضافية.

ولم يؤكد متحدثٌ باسم "طيران الاتحاد" قيمة الرسوم التي سيدفعها الراكب للحصول على المقاعد الخالية.

وهناك حد أدنى وأقصى لعدد العروض التي يمكن تقديمها في كل رحلة وفقاً لما ذكره موقع الشركة، ولكنَّها لم تحدد أسعار هذه العروض.

وقالت وكالة بلومبرغ الأميركية إنَّ خدمة توفير المقاعد الخالية من المسافرين تأتي ضمن خطواتٍ تتخذها شركة الطيران الواقعة بأبوظبي لجني المزيد من الأرباح في سوق الشرق الأوسط الحرجة.

ويوفر "طيران الاتحاد" رحلاتٍ إلى الولايات المتحدة من خلال شيكاغو، ولوس أنجلوس، ونيويورك، وسان فرانسيسكو، ودالاس، والعاصمة واشنطن.

في الواقع، ابتكرت شركات الطيران العديد من الطرق لجني الأرباح مؤخراً، مثل تقليص حجم المقاعد لتحمل الطائرات عدداً أكبر من الركاب، وطرح تذاكر من دون رسوم إضافية وبتكلفة أرخص مقدماً، ولكن بإضافة رسومٍ إضافية للأمور الضرورية، مثل وزن الحقائب التي يصطحبها المسافر.



plane

ونشرت Business Insider قائمة بشركات الطيران الأنجح والأكثر التزاما بالمواعيد والتي تقدم أيضَا أفضل الخدمات، علمًا أن م بينها 3 شركات عربية خيث تحل شركة الاتحاد الإماراتية ثانية على مستوى العالم و Qatar Airways ثالثة فيما تحل شركة طيران الإمارات في المرتبة الـ15.