"مخزون أسلحة" في منزل منفذ محاولة هجوم الشانزليزيه.. والسلطات منحته رخصة سلاح

تم النشر: تم التحديث:
FRANCE PARIS
Charles Platiau / Reuters

عثرت قوات الأمن الفرنسية، الثلاثاء 20 يونيو/حزيران 2017، على "مخزون من الأسلحة" في منزل منفذ محاولة الهجوم على الشانزليزيه، الإثنين، بحسب ما أفاد مصدر قريب من الملف الثلاثاء.

وأكد المصدر أن آدم الجزيري (31 عاماً)، الذي قُتل خلال الهجوم، والمدرج على لوائح أمن الدولة منذ العام 2015 لانتمائه إلى تنظيم إسلامي متطرف، كان يملك تسعة أسلحة، تعلم السلطات بها، من بينها ثلاثة بتراخيص، هي مسدسات سيغ-ساور 9 ملم وغلوك 9 ملم وبندقية كلاشينكوف.

ويأتي الإعلان عن ضبط الأسلحة غداة إبداء رئيس الوزراء إدوار فيليب استنكاره لحصول الجزيري على ترخيص بحمل سلاح، مع أنه مدرج على قائمة الجهاديين.

وقال فيليب في مقابلة مع قناة "بي إف إم" وإذاعة "مونتي كارلو" الثلاثاء، إن "ما أعلمه في هذه المرحلة هو أن الترخيص الأول منح لهذا الشخص قبل إدراجه على القائمة".

وتابع فيليب أن "أحداً ليس راضياً وخصوصاً أنا"، أن يُسمح للجزيري بحيازة أسلحة تشكل خطراً.

ووقعت محاولة الاعتداء التي لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنها بعد ظهر الإثنين في جادة الشانزليزيه السياحية في باريس، بعد حوالي شهرين على مقتل شرطي، في 20 أبريل/نيسان، على الجادة ذاتها برصاص جهادي قتلته قوات الأمن.

وتشهد فرنسا منذ يناير/كانون الثاني 2015، موجة من الاعتداءات أوقعت 239 قتيلاً، واستهدفت بصورة خاصة قوات الأمن.