عيَّنه للدفاع عنه فناقض تصريحاته.. ماذا قال محامٍ لترامب عن خضوع الرئيس للتحقيق حول تدخل روسيا بالانتخابات؟

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP
Carlos Barria / Reuters

قال جاي سيكولو، المحامي الشخصي للرئيس الأميركي، الأحد 18 يونيو/حزيران 2017، إن دونالد ترامب ليس قيد التحقيق في التحريات المتعلقة بتدخل روسيا المزعوم في انتخابات الرئاسة الأميركية 2016، وأضاف أن الرئيس لم يتلق أي إخطار بأنه سيجري التحقيق معه.

وسيكولو أحد أفراد فريق تعاقد معه ترامب للتعامل مع اتهامات بتواطؤ حملته الانتخابية مع موسكو، ويبدو أن سيكولو يناقض بياناً نشره ترامب على تويتر، يوم الجمعة، قال فيه إنه يجري التحقيق معه لإقالته مدير مكتب التحقيقات الاتحادي الشهر الماضي.

وقال ترامب في تغريدته: "يجري التحقيق معي لعزلي مدير مكتب التحقيقات من قبل الرجل الذي طلب مني عزل مدير مكتب التحقيقات الاتحادي".

ولكن سيكولو قال إن ترامب كان يرد بتصريحاته تلك على تقرير لصحيفة "واشنطن بوست"، قال إن المحقق الخاص روبرت مولر يبحث ما إذا كان ترامب حاول عرقلة التحقيق بعزله جيمس كومي مدير مكتب التحقيقات الاتحادي، في مايو/أيار.

وقال سيكولو في برنامج "واجه الأمة" في محطة (سي.بي.إس) التلفزيونية، إن "حقيقة الأمر هي أن الرئيس ليس رهن التحقيق الآن". وأضاف: "لم يصدر إخطار من مكتب المحقق الخاص يفيد بأن الرئيس قيد التحقيق".

ومولر هو المحقق الخاص الذي عينته وزارة العدل للتحقيق في المسألة الروسية، ويقوم بالتحقيق فيما إذا كان أي شخص مرتبط بترامب أو بحملته، كان له أي تعاملات غير قانونية مع مسؤولين روس أو آخرين لهم صلة بالكرملين.

وقال مسؤول أميركي على اطلاع بالخطوط العريضة للتحقيق، وطلب عدم نشر اسمه، إن مولر يحقق أيضاً فيما إذا كانت أي مخالفات محتملة قد ارتُكبت وحاول ترامب أو آخرون التستر عليها أو عرقلة التحقيق فيها.