الجمعة يُقابل الملك سلمان.. وزير الخارجية التركي يلتقي أمير الكويت لمناقشة الأزمة مع قطر

تم النشر: تم التحديث:
S
s

أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو، في ختام زيارة إلى الدوحة الأربعاء، أنه سيتوجه الخميس إلى الكويت للتباحث مع أميرها في سبل حل الأزمة بين قطر والسعودية، التي سيزورها الجمعة للقاء الملك سلمان.

وقال تشاوش أوغلو، بحسب ما نقلت عنه وكالة أنباء الأناضول، إن الأزمة "يجب أن يتم تجاوزها حتماً. يجب أن يتم تجاوزها عبر الحوار والسلام، وتركيا ستسهم في ذلك".

والتقى الوزير التركي في الدوحة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ونظيره القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني.

وأوضح تشاوش أوغلو أنه سيتوجه الخميس إلى الكويت، حيث سيلتقي الأمير صباح الأحمد الصباح، الذي يقود وساطة لحل الأزمة الدبلوماسية غير المسبوقة في الخليج بين السعودية والإمارات والبحرين من جهة وقطر من جهة ثانية.

وأضاف أنه بعد الكويت سيتوجه الجمعة إلى السعودية، حيث سيلتقي الملك سلمان بن عبد العزيز، الذي تقود بلاده حملة مقاطعة قطر.

وكانت السعودية والإمارات والبحرين قطعت علاقاتها الدبلوماسية مع قطر الأسبوع الماضي، واتخذت إجراءات عقابية بحقها، بينها إغلاق المجالات البحرية والجوية أمامها.

وانضمت دول أخرى على رأسها مصر إلى حملة مقاطعة قطر.

وتقيم تركيا علاقات مميزة مع قطر الغنية بالغاز، وتربطها بها علاقات تجارية مهمة. ومنذ بدء الأزمة، برز الرئيس التركي رجب طيب أردوغان كمدافع عن قطر، رغم أنه تجنَّب انتقاد السعودية التي تسعى تركيا إلى تطوير علاقاتها معها.

وتأتي جهود الوزير التركي في وقت عبَّرت فيه الأمم المتحدة عن قلقها من التأثيرات المحتملة لعزل قطر دبلوماسياً، محذرة من أن ذلك قد يؤدي إلى معاناة واسعة بين السكان، خصوصاً بعد قرار الرياض وأبوظبي والمنامة طرد الرعايا القطريين من أراضيها في غضون أسبوعين.