البرلمان الأوروبي يرفع الحصانة عن مارين لوبان لعنصريتها ضد المهاجرين

تم النشر: تم التحديث:
MARIN LE PEN
POOL New / Reuters

قرر البرلمان الأوروبي، الأربعاء 14 يونيو/حزيران 2017، رفع الحصانة البرلمانية عن زعيمة حزب "الجبهة الوطنية" الفرنسي (يمين متطرف)، مارين لوبان، والعضو في الحزب ميلين تروزكزينسكي.

ووافقت الجمعية العامة للبرلمان على رفع الحصانة عن السيدتين، بناءً على طلب من وزارة العدل الفرنسية.

ورُفعت دعوى ضد لوبان، عقب تصريحات عنصرية لها على إحدى الإذاعات، عام 2009، ادعت فيها أن "90% من مرتكبي الجرائم، هم من المهاجرين، أو من أصول مهاجرة".

أما تروزكزينسكي، فقد رُفعت بحقها دعوى بـ"تأجيج الكراهية العرقية، والتشجيع على العنف عبر التحريض العنصري"، إثر تغريدات عنصرية لها على موقع تويتر، عام 2015.

وسبق أن رُفعت الحصانة البرلمانية عن لوبان 4 مرات، لأسباب مشابهة.

وخسرت لوبان الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية، التي جرت في 7 مايو/أيار الماضي، أمام المرشح الوسطي إيمانويل ماكرون، بواقع 33.9% من الأصوات، مقابل 66.1% لماكرون.