كولومبيا تشرّع زواج 3 أشخاص معاً في أول حالة يعترف بها القانون

تم النشر: تم التحديث:
B
ب

شرّعت كولومبيا اعتباراً في حزيران/يونيو الجاري زواج ثلاثة أشخاص معاً، وأقرت زواج الثلاثة الذين سُمح لهم بأن يشكّلوا عائلة واحدة في حالة هي الأولى من نوعها.

وقال فكيتور هوغو برادا، أحد الرجال الثلاثة الذين صاروا مرتبطين معاً بعقد زواج: "أردنا أن يكون ارتباطنا رسمياً، لم يكن هناك ما يعترف بنا كعائلة واحدة".

وأضاف: "نحن عائلة، عائلة متعددة الأطراف لأول مرة في كولومبيا".

ويندرج زواج هذا الممثل وشريكيه في نظام "ترييتا" الذي يسمح لثلاثة أشخاص بأن يتزوجوا معاً.

وقد تزوّج الممثل بمدرب رياضة وصحفي كان أول من عقد زواجاً مثلياً في كولومبيا عام 2000.

ومع أن هذا النوع من العلاقات شائع في كولومبيا، لكنها المرة الأولى التي يقر فيها بشكل قانوني، بحسب ما أوضح المحامي والناشط الحقوقي خيرمان بيرفيتي لوكالة فرانس برس.

وقال: "إنه إقرار بوجود أشكال جديدة للعائلة".

وتتيح كولومبيا للأزواج المثليين تبني الأطفال.