"قضية هزَّت ألمانيا".. سوري يشعل النار في "مشرّد" بإحدى محطات مترو برلين.. فكيف تمَّت معاقبته؟

تم النشر: تم التحديث:
BRLYN
social media

قضت محكمة ألمانية، اليوم الثلاثاء 13 يونيو/حزيران 2017 بسجن شاب سوري، لمدة عامين وتسعة أشهر، بعد أن أضرم النار في مشرد بمساعدة أصدقائه، في إحدى محطات المترو بالعاصمة برلين، قبل 6 أشهر..

ونقلت صحيفة برلينر تسايتونغ الألمانية، أن محكمة برلين أمرت بسجن الشاب البالغ من العمر 21 عاماً، وهو المتهم الرئيسي في الواقعة، بتهمة "محاولة إلحاق أضرار جسمانية خطيرة بالمشرد"، دون مزيد من التفاصيل.

وتعود وقائع الحادثة إلى أواخر ديسمبر/كانون الأول الماضي، حين قام المتهم الرئيسي بإشعال النار، بمساعدة أصدقائه، في المشرد، بإحدى محطات المترو في برلين، غير أن كاميرات المراقبة بالمحطة التقطت صور الواقعة.

وسلم الشبان المتهمون أنفسهم للشرطة عقب نشر صورهم في الصحف، بعد أن هزت القضية الرأي العام في ألمانيا لفترة.

كما قضت المحكمة، في ذات القضية، بالسجن لمدة 8 أشهر مع إيقاف التنفيذ، على ثلاثة من أصدقاء المتهم الرئيسي، تتراوح أعمارهم بين 17 و18 عاماً، ينحدرون من سوريا وليبيا.

وقبل النطق بالحكم، غطى المتهمون وجوههم بورق، لتفادي عدسات المصورين.