عقب عودة وفد حماس من القاهرة.. الداخلية في غزة تعزِّز إجراءاتها الأمنية على الحدود مع مصر

تم النشر: تم التحديث:
GAZA POLICE ON THE EGYPTIAN BORDER
Ibraheem Abu Mustafa / Reuters

أعلنت وزارة الداخلية في قطاع غزة، اليوم الثلاثاء 13 يونيو/حزيران 2017 أنها أصدرت تعليمات باتخاذ سلسلة من الإجراءات الأمنية الجديدة على الحدود مع مصر.

وقال المتحدّث باسم الوزارة، إياد البزم، في بيان أنّ "وكيل وزارة الداخلية، توفيق أبو نعيم، أوصى ظهر اليوم، باتخاذ سلسلة من الإجراءات الجديدة والإضافية، وتسخير كل الإمكانيات المتاحة بما يعزز حالة الاستقرار الأمني في الحدود".

وأضاف: "نؤكد في الوزارة بأن استقرار الحدود الجنوبية مع مصر أولوية بالنسبة لنا، ولن نسمح بأي تهديد أمني في المنطقة الحدودية".

وفي وقت سابق اليوم، أجرى أبو نعيم زيارة إلى الحدود الجنوبية لقطاع غزة مع مصر، للاطّلاع على الجهود والإجراءات الأمنية المبذولة، بحسب البزم.

ويأتي بيان داخلية غزة غداة عودة وفد قيادي من حركة المقاومة الإسلامية "حماس" إلى قطاع غزة، قادماً من العاصمة المصرية القاهرة، عقب زيارة استمرت أسبوعاً، التقى خلالها بمسؤولين مصريين.

من جانبه، قال مصدر أمني فلسطيني، في هيئة المعابر بغزة (تديرها حركة حماس)، في تصريح مفضلاً عدم كشف هويته، إن وفداً قيادياً من حركة "حماس" برئاسة يحيى السنوار، قائد حماس بالقطاع، يضم في عضويته أبو نعيم، وصل غزة عقب زيارة للقاهرة استمرت نحو 7 أيام".

والتقى الوفد المكون من السنوار، وعضو المكتب السياسي، روحي فتوح، وقائد الأجهزة الأمنية بغزة، توفيق أبو نعيم، مسؤولين في جهاز المخابرات المصرية.

ولم تفصح حماس عن نتائج المباحثات مع الجانب المصري، مكتفية بالقول إنها كانت "إيجابية".