هل تورَّطت الإمارات في انقلاب تركيا؟.. صحفي تركي: الخارجية أكدت لنا دعم أبو ظبي للانقلابيين بـ3 مليارات دولار

تم النشر: تم التحديث:
D
sm

في أول اتهام مباشر لها، قال وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو، إن دولة مسلمة وخليجية "من المتورطين في المحاولة الانقلابية التي شهدتها بلاده 15 تموز/أيلول 2016، حيث دعمت الانقلابيين بـ3 مليارات دولار، حسب ما نقله الصحفي التركي محمد أجيت في مقال نشرته صحيفة "يني شفق" الموالية للحكومة الإثنين 12 يونيو/حزيران.

وأضاف أجيت في مقاله الذي يأتي بعد تصريحات لرجب طيب أردوغان عقب الأزمة الخليجية، قال فيها "إننا نعرف جيداً من كانوا سُعداء في الخليج أثناء المحاولة الانقلابية"، أنه التقى وزير الخارجية التركي رفقة صحافيين آخرين في لقاء سابق نظمته بلدية باي أوغلو بإسطنبول، حيث ألقى كلمة في الموضوع.

وكتب أيضاً أن جاووش أوغلو أخبرهم بأنه "تم التأكد من أن "دولة مسلمة قد دعمت بالمال محاولة الانقلاب، أخبرنا أنها الإمارات العربية المتحدة".

غير أنه عاد لاحقاً في تصريح للنسخة الإنكليزية من صحيفة "صباح" الموالية للحكومة أيضاً، ليقول إن الوزير لم يُخبره حينها بالاسم، "لكن مصادر من الخارجية أكدت أن تلك الدولة هي الإمارات"، على حد قوله.