قريبة لبشار الأسد تتعرض للضرب في دور اللاجئين بألمانيا.. لماذا رُفض لجوؤها؟

تم النشر: تم التحديث:
S
S

بعد تقدمها بطلب لجوء، تعرضت إحدى بنات عمومة بشار الأسد للضرب المتكرر من قبل سوريين في دور اللاجئين.

ورفضت ألمانيا منح المرأة، التي تحمل الجنسية اللبنانية إلى جانب السورية، اللجوء؛ ما حدا بها للتقدم بتظلم ضد القرار، وفق ما ذكره موقع DW.

إقرأ القصة كاملة هاف بوست عربي