جامعة الدول العربية تعلق على ما تردد حول مناقشة قطع العلاقات مع قطر في اجتماعها المقبل

تم النشر: تم التحديث:
LEAGUE OF ARAB STATES
Asmaa Waguih / Reuters

علقت جامعة الدول العربية، مساء الأحد 11 يونيو/حزيران 2017، ما تردد عن إدراج إعلان بعض الدول العربية لقضية قطع العلاقات مع قطر على جدول مناقشاتها غداً الإثنين، نافية حدوث ذلك.

وقال محمود عفيفي، المتحدث باسم الأمين العام لجامعة الدول العربية، في بيان صحفي، إنه "لا صحة على الإطلاق لما نُشر بأحد المواقع الإخبارية بأن الاجتماع غير العادي لمجلس الجامعة على مستوى المندوبين الدائمين للدول الأعضاء، والمقرر عقده الإثنين، سيُدرج على جدول أعماله بنداً يتعلق بإعلان بعض الدول العربية قطع علاقاتها الدبلوماسية مع دولة قطر".

وقال عفيفي إن "هذا الاجتماع، الذي يأتي انعقاده بناء على طلب من دولة فلسطين، هو لمناقشة موضوع التغلغل الإسرائيلي المتنامي في القارة الإفريقية فقط، وليس هناك أي بنود أخرى مطروحة على جدول الأعمال".

ودعا وسائل الإعلام أن تأخذ "في الاعتبار حساسية مثل هذه الموضوعات المثارة على المستوى العربي خلال المرحلة الحالية".

ومنذ الإثنين الماضي، أعلنت 7 دول قطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، وهي السعودية ومصر والإمارات والبحرين واليمن وموريتانيا وجزر القمر، واتهمتها بـ"دعم الإرهاب"، في أسوأ صدع تشهده المنطقة منذ سنوات، بينما لم تقطع الدولتان الخليجيتان الكويت وسلطنة عمان علاقاتهما مع الدوحة.

من جانبها نفت قطر الاتهامات بـ"دعم الإرهاب"، التي وجَّهتها لها تلك الدول، وقالت إنها تواجه حملة افتراءات وأكاذيب وصلت حد الفبركة الكاملة، بهدف فرض الوصاية عليها، والضغط عليها لتتنازل عن قرارها الوطني.