محققون أميركيون لـ سي إن إن: احتمال وقوف قراصنة روس وراء اختراق وكالة الأنباء القطرية

تم النشر: تم التحديث:
QATAR
Naseem Mohammed Bny Huthil / Reuters

قال موقع سي إن إن العربية الثلاثاء 6 يونيو/حزيران 2017، إن محققين أميركيين يشتبهون في قيام قراصنة روس باختراق وكالة الأنباء القطرية الشهر الماضي.
وجاء الخبر العاجل على الموقع الأميركي الناطق بالعربية دون تفاصيل.

والشهر الماضي، قالت الدوحة إن وكالة الأنباء الرسمية لديها "قنا" قد تعرضت لعملية قرصنة، ونشر المهاجمون أخباراً "مفبركة" لأمير البلاد تميم بن حمد آل ثاني، تسببت في الأزمة التي تمر بها دول الخليج في الوقت الراهن.

وتحدثت التصريحات المفبركة للأمير القطري، عن توتير في العلاقة بين الدوحة وواشنطن، وعن تقارب قطري مع إيران.

وعلى خلفية هذه التصريحات المفبركة شنت وسائل إعلام محسوبة على الإمارات والسعودية حملة كبيرة على قطر، رغم نفي الدوحة لهذه التصريحات.

والإثنين قطعت عدة دول خليجية وعربية علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، فيما أغلقت السعودية والبحرين والإمارات مجالها الجوي والبري والبحري مع قطر.

وسعت الكويت في وساطة إلى تهدئة الأزمة بين دول الخليج، فقد قام أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح، بزيارة للمملكة العربية السعودية للتهدئة، فيما يتوقع أن يجري زيارةً ممثالة للدوحة.