أمل وجورج كلوني يستقبلان طفلاً وطفلة توأمًا.. فماذا سمياهما؟

تم النشر: تم التحديث:
PIC
getty

وضعت أمل علم الدين زوجة الممثل الأميركي جورج كلوني توأمًا، الثلاثاء السادس من شهر يونيو/حزيران من عام 2017، وهما ولد وبنت أطلقا عليهما اسمي ألكسندر وإيلا.

وبهذه المناسبة أصدر الزوجان بياناً صحفياً لا يخلو من الطرافة، أوردت نصه النسخة الأميركية من موقع "هاف بوست" وجاء فيه "رحب الزوجان أمل وجورج كلوني بالطفلين ألكسندر وإيلا كلوني في حياتهما.. إيلا وألكسندر وأمل يتمتعون بصحة جيدة وسعيدون وبخير.. أما جورج فهو تحت تأثير التخدير وسيتعافى خلال أيام".



وكانت أنباء حمل المحامية البريطانية ذات الأصول اللبنانية البالغة من العمر 39 عاماً من زوجها الشهير والبالغ من العمر 56 عاماً، قد انتشرت في فبراير/شباط من عام 2017، ثم ما لبث أن أكدها الزوجان، وتحدّث كلوني عنه للصحافة في أكثر من مناسبة.

وكان كلوني قد اعتذر أخيراً عن تسلم جائزة إنسانية منحت له من قبل هيئة خيرية في أرمينيا، إذ قال مازحاً في رسالة مصورة أنه "لو غادر المنزل وأمل على وشك الولادة فإنه قد لا يعود للمنزل أبداً".

ويعتبر الممثل الأميركي واحداً من أكثر الرجال جاذبية في العالم، وحمل لقب أشهر عازب في الوسط الفني لسنوات، أقسم خلالها أكثر من مرة على أنه لا ينوي الزواج أبداً طوال حياته، حتى التقى بالناشطة الحقوقية اللامعة في مجالها عام 2013 وتزوجها في العام التالي في حفل باذخ أقيم في إيطاليا.