ظل يقرع الطبول 25 عاماً حفاظاً على الإرث العثماني.. هذه قصة المسحراتي التركي "أوميت"

تم النشر: تم التحديث:

في كل رمضان، يتوجه أوميت إلى الشارع مرتدياً زيه العثماني القديم، مصطحباً طبلته قبل الفجر بوقتٍ كاف، حتى يوقظ الناس للسحور.

أوميت، لا يكتفي بالقرع على الطبلة فقط، وإنما يقوم بالغناء بصوته العذب، تخليداً لإرث عثماني ظل قروناً.

تعرفوا على قصة المسحراتي التركي "أوميت" في هذا التقرير.