مدير بنك روسي بسببه تم التحقيق مع أقوى صهر في البيت الأبيض.. هذه أهم معلومات عن المصرفي الغامض

تم النشر: تم التحديث:
SSS
Agencia Mexico

ما زال الحديث عن التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأميركية الأخيرة، في ازدياد، فكل يوم يظهر طرف جديد في العلاقة بين إدارة ترامب والروس، وكان آخرهم صهره القوي زوج إيفانكا جاريد كوشنر.

فعندما نُشِر للمرة الأولى عقب الانتخابات الرئاسية الأميركية أنَّ جاريد كوشنر، صهر الرئيس الأميركي ترامب، كان قد التقى بسيرغي غوركوف، رئيس بنك الاستثمار الحكومي الروسي فنيشكونوم، لم يكن هذا الاجتماع محطَّ تركيز مكتب التحقيقات الفيدرالي بخصوص التواطؤ الروسي المُحتمَل في انتخابات الرئاسة الأميركية الأخيرة.

ولكن في الأسبوع الحالي باتَ معروفاً أن المُحققين بدأوا التدقيق في اجتماع، ديسمبر/كانون الأول 2016، مع هذا المصرفيّ الغامض، الذي تخرَّج في أكاديمية وكالة الاستخبارات الروسية الرئيسية، ويُموِّل البنك الذي يديره المشروعات الشخصية للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بحسب تقرير لصحيفة "الغارديان" البريطانية.