"قُم بكل ما في وسعك".. محمد بن زايد يطلب من وزير الدفاع الأميركي الأسبق توجيه إنذار لقطر

تم النشر: تم التحديث:
YOUSEF AL OTAIBA
Bloomberg via Getty Images
ذكرت إحدى وثائق موقع إنترسبت الأميركي السبت، 3 مايو/أيار 2017، المسربة من البريد الإلكتروني لسفير الإمارات العربية المتحدة في أميركا، الذي تعرَّض لعملية قرصنة، أن ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، طلب من وزيرالدفاع الأميركي الأسبق روبرت غيتس، توجيه إنذار لدولة قطر، قائلاً له: قم بكل ما في وسعك.

وذكرت إحدى وثائق موقع إنترسبت أن ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، طلب من وزيرالدفاع الأميركي الأسبق روبرت غيتس، بشأن توجيه إنذار لدولة قطر، قائلاً له: قم بكل ما في وسعك.

وبدأ موقع إنترسبت الأميركي السبت، 3 مايو/أيار 2017، نشر الوثائق المسربة من البريد الإلكتروني لسفير الإمارات العربية المتحدة في أميركا، الذي تعرَّض لعملية قرصنة، وفق ما ذكرت قناة الجزيرة.

في إحدى الوثائق التي سربها موقع إنترسبت الأميركي، قال السفير الإماراتي يوسف العتيبي مازحاً: "ألا يجب تغيير مكان القاعدة الأميركية في قطر؟"

الموقع قال إن الوثائق التي سُرِّبت تكشف تنسيقاً بين الإمارات ومؤسسات موالية لإسرائيل.

وكانت قناة الجزيرة نقلت عن الموقع تعرُّض حساب العتيبة -الذي يعد الصندوق الأسود للإمارات- لعملية قرصنة، لا يعرف مصدرها حتى الآن.

وبحسب الموقع الأميركي فإن العتيبة أجرى اتصال هاتفي مع جاريد كوشنز، مستشار الرئيس دونالد ترامب وزوج ابنته يدفع الولايات المتحدة لإغلاق قاعدتها العسكرية في قطر، وإلحاقها بالقضايا التي قد تؤدي إلى مشاكل بين الولايات المتحدة وقطر.

وبحسب الموقع الأميركي فإن العتيبة قال إن حاكم بلاده يؤيد موجة من الانتقادات المناهضة لقطر في الولايات المتحدة الأميركية، كالتي حدثت الشهر الماضي.

ونشر حساب قناة الجزيرة عاجل على تويتر سلسلة تغريدات، عن أهم ما جاء في هذه الوثائق:

ونشر الإعلامي زياد بنيامن عبر حسابه في تويتر عددأً من الصور للرسائل المسربة