"أذقهم الجحيم".. محمد بن زايد يطلب من وزير الدفاع الأميركي الأسبق توجيه إنذار لقطر

تم النشر: تم التحديث:
THE UAE AMBASSADOR TO AMERICA
Bloomberg via Getty Images

ذكرت إحدى وثائق موقع إنترسبت الأميركي السبت، 3 مايو/أيار 2017، المسربة من البريد الإلكتروني لسفير الإمارات العربية المتحدة في أميركا، الذي تعرَّض لعملية قرصنة، أن ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، طلب من وزيرالدفاع الأميركي الأسبق روبرت غيتس، بشأن توجيه إنذار لدولة قطر، قائلاً له: أذقهم الجحيم.

وبحسب موقع "إنترسبت" الأميركي، فإن العتيبة نقل إلي غيتس رسالةً من محمد بن زايد، قائلاً: "محمد بن زايد يرسل تحياته من أبو ظبي، ويقول لك افتح عليهم أبواب الجحيم غداً".

وفي اليوم التالي، وجَّه غيتس هجوماً لاذعاً لقطر، منتقداً الدوحة بشدة، وذلك في فعاليةٍ استضافتها مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات، والمعروفة بتأييدها لاستخدام القوة في العلاقات الدولية. وقال في خطابه بالفعالية: "الجيش الأميركي ليست لديه قواعد عسكرية لا يمكنه الاستغناء عنها. قولوا لقطر أن تختار جانباً ما، أو سنضطر إلى تغيير طبيعة علاقتنا بها، وربما يتضمن ذلك تقليص حجم قاعدتنا العسكرية هناك".

وبدأ موقع إنترسبت الأميركي السبت، 3 مايو/أيار 2017، نشر الوثائق المسربة من البريد الإلكتروني لسفير الإمارات العربية المتحدة في أميركا، الذي تعرَّض لعملية قرصنة، وفق ما ذكرت قناة الجزيرة.

وقال موقع إنترسبت الأميركي، إن السفير الإماراتي يوسف العتيبة قال مازحاً: "ألا يجب تغيير مكان القاعدة الأميركية في قطر؟"

الموقع قال إن الوثائق التي سُرِّبت تكشف تنسيقاً بين الإمارات ومؤسسات موالية لإسرائيل.

وكانت قناة الجزيرة نقلت عن الموقع تعرُّض حساب العتيبة -الذي يعد الصندوق الأسود للإمارات- لعملية قرصنة، لا يعرف مصدرها حتى الآن.