أغضبت الملك وتراجعت.. سلسلة مطاعم برغر كينغ توقف حملتها الدعائية

تم النشر: تم التحديث:
S
s

أوقفت شركة برجر كينج للمأكولات السريعة حملة إعلانية في بلجيكا استخدمت فيها صورة الملك مما أثار غضبه.
وقالت متحدثة باسم برجر براند بلجيوم إن الشركة قررت سحب الحملة بعد حديث مع القصر.

ويعرض موقع (هو إز ذا كينج/ من هو الملك) حاليا صورة شعار الشركة بعد إزالة كلمة كينج وإضافة عبارة "لا مكان لملكين في بلجيكا".

وكان إعلان أول مطعم لسلسلة "برغر كينغ" ببلجيكا سبب أزمة مع العائلة الملكية.

إعلانٌ على موقع سلسلة المطاعم "whoistheking.be"، طلب من الناس الاختيار بين ملك البلاد ومنافسه "برغر كينغ"، وفق ما ذكره موقع buzzfeed.


وجاء في الإعلان: "ملكان، وتاج واحد، من الذي سيحكم؟".

عند التصويت للملك فيليب، يرد الإعلان على مستخدمي الموقع: "هل أنتم متأكدون من التصويت للملك فيليب؟ فلن يكون هو الشخص الذي يُقدم لكم البطاطس المحمرة".

وفي المرة الثانية، يسأل الموقع ما إذا كان المستخدم متأكداً حقاً، ويقترح عليه الذهاب لزيارة الملك في الحادية عشرة مساء.

ثم يسأل الموقع المستخدم ما إذا كان متأكداً مرة أخرى، وعندما يحاول المستخدم الضغط على أيقونة "نعم"، تتحرك الأيقونة بعيداً.



وفق موقع uae-group أكدت "برغر كينج" أنها لم تتلق حتى الآن أي إخطار رسمي من الجانب البلجيكي، وأن دعايتها مستمرة حتى تدشين مطاعمها المنتظر أواخر يونيو/حزيران المقبل.


إلا أن المتحدث باسم العائلة الملكية بيير إيمانيول، قال إنَّ العائلة الملكية لا توافق على هذا النهج، وأنَّها قد تواصلت مع سلسلة مطاعم برغر كينغ.

وقال: "استخدام صورة الملك يجب أن توافق عليه العائلة الملكية، وفي هذا الشأن لم نتلق أي طلبات، وبما أنَّ الاستخدام لأغراضٍ تجارية، فإنَّنا لم نكن سنمنحهم إذناً بذلك".