للمرة الثانية خلال شهر.. بنما تحتجز سفينة فوسفات مغربية بسبب شكوى قدمتها جبهة البوليساريو

تم النشر: تم التحديث:
MOROCCO SHIP
ADMIRAL KUZNETSOV, ALBORAN SEA - OCTOBER 28, 2016: DigitalGlobe's Satellite imagery of Russia's aircraft carrier, Admiral Kuznetsov, in the Alboran Sea just off the coast of Morocco, west of the Straight of Gilbraltar. | DigitalGlobe/ScapeWare3d via Getty Images

قال مسؤولون الخميس 18 مايو/أيار الجاري، إن سلطات بنما احتجزت شحنة فوسفات مغربية من منطقة الصحراء الغربية المتنازع عليها، وذلك بعد أن ذكرت جبهة البوليساريو أنه جرى نقل الشحنة بصورة غير مشروعة.

واحتجاز السفينة، التي تحمل شحنة الخام من شركة المكتب الشريف للفوسفات إلى شركة أجريوم الكندية، هو ثاني واقعة احتجاز لناقلة هذا الشهر؛ بسبب شكوى قانونية من البوليساريو، وهي استراتيجية جديدة من الجبهة في صراعها مع المغرب.

والصحراء الغربية محل نزاع منذ عام 1975، عندما قال المغرب إنها جزء من المملكة. وحاربت جبهة البوليساريو من أجل استقلال الشعب الصحراوي.

وقسم وقف لإطلاق النار في عام 1991 المنطقة إلى شطرين؛ بين ما يطلق عليه المغرب الأقاليم الجنوبية ومنطقة تسيطر عليها البوليساريو.

وقالت البوليساريو إن السفينة التي تحمل 55 ألف طن من الفوسفات الخام والتي كانت تمر عبر بنما متجهة إلى ميناء فانكوفر- احتُجزت مساء الأربعاء 17 مايو/أيار الجاري بأمر من محكمة مختصة بقضايا الملاحة البحرية.

ولم تردّ شركة المكتب الشريف للفوسفات، أكبر مصدّر للخام في العالم، على رسائل تطلب التعليق على الاحتجاز، فيما قالت أجريوم في بيان إنها على علم باحتجاز شحنة الفوسفات في بنما.