"ادفنه إنت أنا مش فاضي" .. فيديو لشاب يدخل في نوبة بكاء متأثراً بتعامل ابنٍ مع والده المسن.. حظي بـ 1.9 مليون مشاهدة في يومين

تم النشر: تم التحديث:
MSR
SOCIAL MEDIA

تداول رواد شبكات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لشاب مصري يعمل بإحدى دور المسنين يبكي متأثراً لتجاهل ابنٍ لوالده المسن.

حظي الفيديو الذي وصفه رواد شبكات التواصل الاجتماعي بالفاجعة بتفاعل كبير إذ شاهده نحو 1.9 مليون شخص ومشاركة نحو 45 ألفاً في يومين فقط.


بدأ الشاب الذي بدا عليه التأثر الشديد يروي قصة "العم سيد" الذي كيف طلب منه أن يقوم هو بدفنه عندما يموت.

وأضاف "عندما شعر عم سيد أنه سيموت أشار عليه بطلب مشاهدة ابنه، واستمر في البكاء، وتواصلت مع أرقام كثيرة كان يحفظها على تليفونه الخاص إلا أنهم جميعاً تنصلوا منه حتى تمكنت من الاتصال بنجل عم سيد الذي قالت لي زوجته أن زوجها مسافر مرسى مطروح ومش فاضي يدفنه".

يقول الشاب صدمني هذا الكلام وصدمني زوجها الذي طلبتُ أن يتواصل معي عندما قال لي "ادفنه إنت أنا مش فاضي أنا عندي شغل".

وتساءل الشاب الذي يروي القصة متأثراً والدموع تنهمر من عينيه "من أين أتوا بهذه القسوة.. يدفن والده في مدافن الصدقة".

ودخل الشاب في نوبة بكاء متأثراً بترك الأبناء لآبائهم المسنين.

وقال "جبتوا القلب ده منين ربنا هيقتص منكم يوم القيامة وده دين سيرد في الدنيا قبل الآخرة".

ودعا كل أب وأم أن يربوا أولادهم حتى لا يصبح مصيرهم كمصير عم سيد.