قذيفة آر بي جي أُطلقت من أحد أحياء القطيف بالسعودية تقتل جندياً وتصيب 5 آخرين

تم النشر: تم التحديث:
S
تنويه: الصورة مصدرها موقع سبق السعودي | s

أعلنت وزارة الداخلية السعودية، الثلاثاء 16 مايو/أيار 2017، مقتل جندي من قوات الطوارئ الخاصة، إثر استهداف دورية أمن بقذيفة صاروخية، في وقت مبكر فجر اليوم، بمحافظة القطيف، شرقي السعودية.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية، عن المتحدث الأمني لوزارة الداخلية، اللواء منصور التركي، أن الهجوم أسفر كذلك عن إصابة 5 من رجال الأمن، وأن القذيفة هي من نوع "آر بي جي".

وأضاف أن الدورية كانت تؤدي مهامها في حفظ النظام العام بمحيط منطقة حي المسورة، وأن القذيفة تم إطلاقها من داخل الحي، وأن البحث لا يزال جارياً عن منفذي الهجوم.

يأتي هذا بعد أسبوع على وقوع هجوم في المنطقة ذاتها، أسفر عن مقتل طفل سعودي ومقيم باكستاني، وإصابة 10 مدنيين و4 من رجال الأمن.
وشهدت المنطقة الشرقية، وخصوصاً محافظتي القطيف والدمام، عدة هجمات استهدفت رجال الأمن، في الآونة الأخيرة.

وفي نهاية مارس/آذار الماضي، أعلنت الداخلية السعودية عن مقتل اثنين من العناصر "الإرهابية"، والقبض على 4 آخرين، خلال عملية أمنية في بلدة "العوامية" بمحافظة القطيف.