شاهد.. إيفانكا ترامب تخطف الأضواء في ألمانيا.. ماذا قالت في ذكرى محرقة اليهود؟

تم النشر: تم التحديث:
Y
ي

في أول زيارة خارجية لإيفانكا ترامب بصفتها الابنة الأولى في الولايات المتحدة ومستشارة الرئيس، زارت إيفانكا نصب الهولوكوست في برلين.

وقبل رحلتها إلى برلين، أخذت إيفانكا بعض الوقت لتوجيه رسالة للاحتفال بيوم ذكرى المحرقة اليهودية "الهولوكوست".

y

وكتبت الابنة الأولى للولايات المتحدة: "اليوم نحن نكرم ستة ملايين يهودي الذين فقدوا حياتهم خلال المحرقة، علينا أن نتعهد أن لا يتكرر ذلك ثانية".

وقالت أيضاً في رسالتها: "أنا وعائلتي اليوم نحتفل بيوم ذكرى المحرقة، ونتذكر ضحايا المحرقة، نحن نكرم ستة ملايين يهودي والعديد من ضحايا الاضطهاد الآخرين الذين أخذوا من هذا العالم من قبل النازيين، وهو نظام من القتلة البشعين".

وأضافت إيفانكا: "أريد أن يعيش أطفالي في عالم تتعهد فيه كل بلد وقادته بضمان أن الإبادة الجماعية مثل الهولوكوست لن تحدث مرة أخرى، أريدهم أن يتجمعوا في عالم حيث الناس متسامحون ومحبون تجاه بعضهم بعضاً".

وزارت ابنة ترامب النصب التذكاري لليهود الذين قتلوا في أوروبا، وعلقت قائلة: "يجب أن نتذكر أننا نتحمل المسؤولية في منع حدوث مثل هذه المأساة مرة أخرى".

وكانت إيفانكا قد اعتنقت اليهودية بعد زواجها عام 2009 من جاريد كوشنر رجل الأعمال اليهودي.

Close
إيفانكا والهولوكوست
لـ
مشاركة
تغريدة
شارك هذا
إغلاق
الشريحة الحالية

وشاركت ابنة ومستشارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في "قمة برلين للنساء" بمشاركة المستشارة ميركل وقياديات نسائية عالمية. وانضمت إيفانكا لحلقة نقاشية وكشفت عن هدفها من هذه الزيارة.

ولكن قوبلت إيفانكا ترامب بصيحات الاستهجان يوم الثلاثاء حين وصفت والدها دونالد بأنه "مدافع عظيم عن الأسر العائلة"، وقالت إنها ما زالت تحاول ضبط التفاصيل الخاصة بدورها بوصفها ابنة الرئيس الأميركي ومستشارة غير رسمية للبيت الأبيض.

وقالت إيفانكا (35 عاماً)، التي ينظر إليها على أن لها تأثيراً مهماً على والدها، لقمة للمرأة نظمتها دول مجموعة العشرين في العاصمة الألمانية إنها تريد استخدام نفوذها للمساعدة في تمكين المرأة.

يُشار إلى أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب دعا في كلمة له أمام الجمعية العامة للمؤتمر اليهودي العالمي في نيويورك في ذكرى المحرقة اليهودية، دعا إلى ضرورة هزيمة معاداة السامية ووصف المحرقة اليهودية بأنها أحلك فصل في تاريخ البشرية.

وقال: "لا يمكن للعقل فهم الألم والرعب والخسارة، قتلت إبادة النازي الجماعية ستة ملايين يعودي هم ثلثا اليهود في أوربا، قتلهم شر لا يمكن أن تصفه الكلمات".