حماس تزيح الستار عن دور الزواري.. أنتج 30 طائرة بدون طيار قبل الحرب على غزة عام 2008

تم النشر: تم التحديث:
HMAS
SOCIAL MEDIA

كشفت كتائب الشهيد عز الدين القسام الذراع العسكري لحركة "حماس" أن مهندس الطيران التونسي محمد الزواري الذي اغتيل في ديسمبر/كانون الأول الماضي، أنجز مع فريق التصنيع نحو 30 طائرة بدون طيار قبل حرب إسرائيل عام 2008 على قطاع غزة.

وقال متحدث باسم القسام في مقطع فيديو مقتضب خاص ببرنامج "ما خفي أعظم" يبث اليوم الأحد على قناة الجزيرة القطرية، إنه "مع بداية حرب 2008 على غزة كان الفريق قد أتم مرحلة تصنيع 30 طائرة بدون طيار".

جاء ذلك في إعلان نشرته صفحة البرنامج على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، يوم السبت.

وأرفقت الصفحة مقطع الفيديو بعبارة: "كتائب القسام تكشف للجزيرة للمرة الأولى: الزواري وفريقه أنتجوا ثلاثين طائرة قبل حرب ٢٠٠٨ على غزة"‎‎‎.

واغتيل الزواري، في 15 ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي أمام منزله في صفاقس التونسية، بطلقات نارية استقرت في رأسه وصدره.

وفي وقت سابق أعلنت "القسام" أن الزواري هو "أحد القادة الذين أشرفوا على مشروع طائرات الأبابيل (طائرات بدون طيارة)".

وقالت "القسام" عقب اغتياله إنه أحد عناصرها، وقالت في بيان لها، إن الزواري التحق في صفوفها قبل 10 سنوات، فيما يعتبر "أحد القادة الذين أشرفوا على مشروع طائرات الأبابيل".

كما اتهمت كتائب القسام في وقت سابق، إسرائيل باغتيال الزواري، فيما كان تعليق وزير الدفاع الاسرائيلي افيغدور ليبرمان، في تصريح صحفي، أن "إسرائيل تفعل ما يجب القيام به للدفاع عن مصالحها"، دون الاعتراف صراحة بالوقوف وراء الاغتيال.