بعد أن ألقى عليها حبيبها مادة كاوية.. ملكة جمال إيطاليا تصرُّ على الكشف عن وجهها أمام الآلاف

تم النشر: تم التحديث:
1
other

كشفت جيسيكا نوتارو، ملكة جمال إيطاليا عام 2007، عن وجهها بعد تعرضها لحادث تسبب في حرقه، خلال برنامج حواري على التلفزيون الوطني، الخميس 20 أبريل/نيسان 2017.

وقالت جيسيكا نوتارو، البالغة من العمر 27 عاماً، لمقدم البرنامج، بعد أن أزالت وشاحاً عن وجهها: "أريدك أن ترى ما فعله بي. هذا ليس حباً"، بحسب صحيفة Metro البريطانية.

وأصرت نوتارو على الكشف عن حروق وجهها، رغم إخبار مقدم البرنامج موريتسيو كوستناتسو لها أنها غير مضطرة للكشف عنه.

وتعرض وجه جيسيكا لتشوهات، جراء حادث وقع في 10 يناير/كانون الثاني 2017، ما أخضعها لعملية جراحية لإنقاذ عينها اليسرى.

واتهمت جيسيكا حبيبها السابق خورخي إدسون تافاريس المعتقل منذ ذلك الحين، بالهجوم عليها، بحسب صحيفة Metro البريطانية.

وانفصل الثنائي في أغسطس/آب الماضي، وكان قد صدر أمرٌ ضد خورخي بضبطه بعد أن أبلغت جيسيكا السلطات أنه يطاردها. وادعت جيسيكا، التي تعمل مدربةً لأسود البحر، أنه هدَّدَها بإلقاء مادة كاوية عليها.



steal phone

وقالت جيسيكا: "بينما كان الحمض يأكل وجهي، كنت أجثو على ركبتي وأصلي، لقد دعوت الله: خذ مني جمالي، لكن على الأقل اترك لي بصري".

وتقول جيسيكا إن الحادث لن يمنعها عن مواصلة تحقيق أحلامها، وتخطط حالياً لإطلاق أول ألبوم غنائي.

وفي تصريحات أخرى، قالت جيسيكا لصحيفة Daily Mail البريطانية: "لقد دُمِّرَ وجهي، ولكن ملامحه ما زالت موجودة. فلا زال فمي سليماً، وكذلك أنفي. ما زلت أتعرَّف على شكلي في المرآة. كنت على وشك أن أفقد الإبصار بعيني اليسرى، ولكن هذا لم يحدث".

وأضافت: "أهم ما اكتشفته هذه الليلة، هو أن صوتي لا يزال موجوداً. لقد كنت على وشك أن أفقده بسبب دخول الحمض داخل فمي، ولكني كنت واعية بشكل كافٍ فبصقته".

وأنكر خورخي الذي تعود أصوله إلى جمهورية الرأس الأخضر (كاب فيردي) الواقعة في قارة إفريقيا- التهم الموجهة إليه، ومن المقرر أن يقدم للمحاكمة، بحسب صحيفة Metro البريطانية.