هذه الفنانة بهرت القذافي.. 10 مشاهير ربطتهم علاقات بالحكام والسياسيين

تم النشر: تم التحديث:
ALQDHAFY
سوشال ميديا

على مدار التاريخ كان دوماً للمشاهير في مجالات الفن والرياضة علاقات تربطهم بالسياسيين في بلادهم، مع اختلاف طبيعة تلك العلاقات، فمنها ما كانت لدعم مرشح رئاسي معين، أو لتمويل مشروع إنساني، أو علاقة عاطفية وغيرها من العلاقات التي أثيرت حولها تساؤلات عديدة.

يستعرض التقرير 10 مشاهير ربطتهم علاقات بأهل السياسية:


ميريل ستريب وهيلاري كلينتون


hylary

كانت النجمة ميريل ستريب من أبرز الداعمين للمرشحة الديمقراطية للرئاسة الأميركية هيلاري كلينتون، فقد حضرت معها العديد من المؤتمرات ومنها المؤتمر الوطني الديمقراطي بمدينة فيلادلفيا، بحضور 5 آلاف مندوب والعديد من القيادات، والذي تم خلاله اختيار هيلاري كلينتون كمرشحة رسمية للانتخابات الرئاسية الأميركية، والتي أعربت فيه ستريب عن سعادتها لكونها تدعم امرأة قوية ككلينتون.

كما عرف عن ستريب معارضتها الكبيرة للرئيس الأميركي دونالد ترامب، في العديد من المناسبات، تحيزاً لكلينتون.


ستيفن سيجال وفلاديمير بوتين



styfnsyghal

وصلت الصداقة بين كل من النجم ستيفن سيجال والرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى حد منح بوتين الجنسية الروسية للممثل الأميركي، ستيفن سيجال.

وجاء ذلك بعد قول سيجال إنه "روسي"، وأن ولاءه الأول لروسيا "بلد جده وجدته"، حسبما ذكرت صحيفة "الغارديان" البريطانية.


ليوناردو دي كابريو وأوباما


awbama

بعد إنتاجه للفيلم الوثائقي "قبل الفيضان" أجرى ليوناردو دي كابريو علاقة محادثات مع الرئيس الأميركي باراك أوباما حول مكافحة تغير المناخ، حيث اجتمعا مع بعض العلماء لمناقشة ضرورة حماية الكوكب، مما وثق العلاقة بينهما.

ومن المعروف عن دي كابريو اهتمامه منذ سنوات بمجال حماية المناخ.


مادونا وهيلاري كلينتون


madwna

استعانت هيلاري كلينتون بالنجمة العالمية مادونا في أكثر من مناسبة أثناء حملاتها الانتخابية للرئاسة الأميركية، ومنها إحياء الحفل الخاص بها في آخر ليلة قبل موعد الاستحقاق الرئاسي.

وقد طلبت النجمة من جمهورها أن ينقذوا البلاد من خلال التصويت لكلينتون في الانتخابات، كما عملت على مهاجمة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، من أجل إرضاء كلينتون.


اليزابيث هيرلي وويليام كاش


ilyzabyth

جمعت النجمة البريطانية إليزابيث هيرلي، علاقة بالسياسي ويليام كاش، حيث شوهدا معاً في العديد من المناسبات العامة، وكان أهمها الحدث الذي نظمته إستي لودر لنشر الوعي بمرض سرطان الثدي، في قصر كنسينجتون بالعاصمة البريطانية لندن عام 2005، وقد أثارت هذه العلاقة العديد من تساؤلات الجمهور.


إلفيس بريسلي وريتشارد نيكسون


brysly

تعد صورة الرئيس ريتشارد نيكسون وهو يصافح المغني إلفيس بريسلي في المكتب البيضاوي في ديسمبر 1970، من أكثر الصورة الأرشيفية طلباً، حيث التقطت بعد اجتماع بين اثنين من الشخصيات المحورية في أميركا القرن العشرين.

وكان نيكسون من أشد المعجبين ببريسلي، حيث أرسل له دعوة لمقابلته في البيت الأبيض، ليعبر له عن إعجابه به وبفنه.

وقد اقتبس الفيلم الكوميدي "إلفيس ونيكسون" من هذا اللقاء، واعتمدوا في السيناريو الخاص به على روايات من جيري شيلينج صديق بريسلي وبد كروج مساعد نيكسون.


نيللي فورتادو ومعمر القذافي


جمع كل من الرئيس الليبي السابق معمر القذافي ونجمة البوب الكندية نيللي فورتادو لقاء عام 2007، خلال استضافة القذافي لها لتغني أمام عائلته، مقابل مليون دولار، وهو الأمر الذي أثار استهجان الجمهور، خاصة العرب.

وهو ما دفع لافورتادو إلى إعلانها في تدوينة لها على موقع "تويتر" أنها ستعمل على التبرع بهذه الأموال لصالح جمعيات خيرية قائلة "في العام 2007 تلقيت مليون دولار من عائلة القذافي لقاء حفلة استمرت 45 دقيقة أمام مدعوين في فندق في إيطاليا".


جي كي رولينج وجوردون براون


brawn

وصلت درجة الصداقة بين الكاتبة جي كي رولينج ورئيس الوزراء البريطاني السابق جوردون براون إلى حد تبرعها بمبلغ مليون جنيه إسترليني عام 2008 لصالحه، خاصة وأنها من أكبر المؤيدين له.

ويذكر أن رولينج اشتهرت بسلسلة رواياتها الشهيرة "هاري بوتر"، التي بيعت أكثر من 450 مليون نسخة منها في أنحاء العالم وبلغت حصيلة سلسلة الأفلام التي اختتمت في عام 2011 أكثر من سبعة مليارات دولار.


سيسيليا بولوكو وكارلوس منعم


karlws

ربط الرئيس الأرجنتيني كارلوس منعم بملكة جمال الكون التشيلية سيسيليا بولوكو علاقة عاطفية، كللت بالزواج، رغم فارق العمر بينهما، والذي تجاوز الـ 25 عاماً.

وقد انفضل الثنائي عام 2007 بعد نشر بولوكو صوراً فوتوغرافية عارية لها مع صديق إيطالي في ميامي، ولديهما ابن واحد وهو ماكسيمو البالغ من العمر 4 سنوات.


دينيس رودمان وكيم جونج


kymkwngh

نجم كرة السلة الأميركي السابق دينيس رودمان تربطه علاقة شخصية مع كيم جونج أون رئيس كوريا الشمالية، حيث وصفه مرة بـ "صديق مدى الحياة".

ومن المعروف أن رودمان يمضي إجازته في كوريا الشمالية في ضيافة الرئيس المعروف عنه حبه لكرة السلة.