ساحرة صغيرة تبهر المشاهدين في بريطانيا.. لجنة التحكيم وقفت مشدوهة مما فعلته (فيديو)

تم النشر: تم التحديث:

جرَّب العديد من السّحَرة حظهم في برنامج Britain's Got Talent من قبل، لكن لم يحظ أيٌّ منهم ببراعة إيسي سيمبسون.

إذ أحرجت الطفلة، التي لم يتجاوز عمرها 8 أعوام، العديد من السَّحرة أصحاب الخبرة الطويلة في هذا المجال بأدائها المُذهل في حلقة ليلة السبت، 22 أبريل/نيسان، من البرنامج الذي يُعرض على قناة ITV، وذلك وفقاً لما نشرته النسخة البريطانية من موقع هافينغتون بوست.

وكانت إيسي، التي تعلَّمت السحر من جدها، قد بدأت خدعها في البرنامج بتوزيع ثلاثة من كتبها المفضلة، التي أخرجتها من صندوقٍ من الورق المقوَّى، على أعضاء لجنة التحكيم.

ثم طلبت من سايمون كويل، أحد أعضاء اللجنة، تحريك الصندوق، لكنه اكتشف أنَّ الصندوق لا يمكن تحريكه قيد أنملة، وتساءل عن سر عجزه عن تحريك الصندوق.

b

وبعد ذلك، عادت إيسي إلى الصندوق ولم تُخرج منه سوى مجموعة من أوراق اللعب، ثم استطاعت وضعه على الأرض بسهولةٍ بالغة، تاركةً سايمون شاغراً فاهُ من الدهشة.

لكن خدعتها لم تتوقف عند هذا الحد، إذ طلبت إيسي بعد ذلك من سايمون اختيار ورقةٍ من أوراق اللعب، ثم طلبت منه اختيار كتابٍ من الثلاثة كتب، وتحديد رقم صفحةٍ عشوائي.

وبعد أن اختار سايمون الكتاب الموجود مع أليشا ديكسون، عضوة أخرى في لجنة التحكيم، طلبت إيسي من أليشا أن تختار كلمةً عشوائية من الصفحة التي حددها سايمون، وكانت الكلمة "Kettle".

ثم قالت إيسي إنَّها قبل أن تدخل إلى المسرح وتبدأ في أداء عرضها، كانت قد كتبت كلمة على لوحةٍ سوداء موجودة خلفها على المسرح، ومُغطاة بقطعة قماش كبيرة.

وكانت المفاجأة حين أزالت إيسي قطعة القماش عن اللوحة، لتظهر عليها كلمة "Kettle"، فوقف أعضاء لجنة التحكيم على أقدامهم من فرط الاندهاش.

ثم نزعت الساحرة الصغيرة معطفها ليظهر تي شيرت عليه صورة سايمون وهو يُمسِك إحدى أوراق اللعب، وكانت هي الورقة نفسها التي اختارها سايمون عشوائياً.

وعقَّب سايمون على أداء إيسي قائلاً: "أشعر وكأنني أمام النسخة الحقيقية من هاري بوتر، أنتِ رائعة، بل أكثر من رائعة".

وقالت أماندا هولدن، إحدى عضوات لجنة التحكيم،: "لقد أحرجتِ العديد من السَّحرة الكبار بروعة أدائِك".

ولم تكن إيسي هي الوحيدة التي حيَّرت لجنة التحكيم بأدائها هذا الموسم، إذ شهد البرنامج في الأسبوع الماضي عرضاً قدَّم فيه بعضٌ من قارئي الأفكار خدعةً ليس لها أي تفسير منطقي.

- هذا الموضوع مترجم عن النسخة البريطانية من موقع Huffington Post. للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا.