سخر منه المطعم وفرض شرطاً تعجيزياً.. أغرب قصة لتحطيم رقم قياسي على تويتر لمجنون "الناجتس"

تم النشر: تم التحديث:
KARTR
سوشال ميديا

يُغرِي الطعم اللذيذ لدجاج ناجتس كثيرين، ويزداد الأمر جاذبية حينما تُقدم ناجتس في مطعم مميز ذي شهرة واسعة، لكن لم يتخيل أحد أن يدفع العشق المجنون لناجتس صبيّاً أميركياً للبحث عن وسيلة إبداعية تمنحه وجبات ناجتس مجاناً لمدة عام كامل، ويبذل قصارى جهده حتى يحققها.



يسأل كارتر ويلكرسون، الطالب المقيم بمدينة رينو بولاية نيفادا بالولايات المتحدة الأميركية، الصفحة الرسمية للمطعم الأميركي للأكلات السريعة الشهير Wendy's على موقع تويتر، عن عدد الريتويت التي يحتاجها ليحصل على دجاج ناجتس مجاناً لمدة عام، وفي إجابة أقرب للسخرية منها للواقع، يطلب المطعم 18 مليون ريتويت، وهو رقم خيالي بالطبع، إذ أن الرقم القياسي العالمي الحالي لأكبر ريتويت هو 3.4 مليون، وهو للإعلامية الشهيرة Ellen DeGeneres.




بدأ التحدي بنكتة


بدأت هذه المحادثة بين كارتر والمطعم يوم 5 أبريل/نيسان 2017، ومع أن طلب المطعم تعجيزي بـ18 مليون ريتويت، لكن كارتر، ذا الـ16 عاماً فقط، لم يستسلم لهذه الإجابة، الأشبه بالنكتة الساخرة، ورد بكل ثقة على اعتبار أنه أنجز المهمة بالفعل.

وانطلق كارتر يدعو أصدقاءه في دعمه بالريتويت للحصول على ناجتس، فأخذ صورة من المحادثة بينه وبين المطعم، وطلب المساعدة تحت شعار "ساعدوني من فضلكم، رجل يحتاج ناجتس"، وذلك في السابعة مساء يوم ٥ أبريل/نيسان، ثم نام كارتر، ليستيقظ ويجد حسابه على موقع تويتر الذي لم يتجاوز عدد متابعيه وقتها بضعة عشرات قليلة، قد حصل على عشرات الآلاف من الريتويت، وآلاف المتابعين، اعتقد كارتر في البداية أنه في حلم ولم يستيقظ بعد! وعبر عن ذلك بدهشته البالغة والمفاجأة غير المتوقعة التي شعر بها.

تعبر المتحدثة باسم مطعم وينديز أنهم صُدموا رسمياً، بعد ملايين الريتويت التي حصل عليها على الفور عاشق دجاج ناجتس، وتعترف بصراحة أن كارتر حصل على عدد كبير من الريتويت أكثر مما توقعوا، ويرد المطعم على أحد المستخدمين الكُثر الذين يطالبون المطعم بتحقيق حلم الصبيّ، بألا يقلق، فكارتر سيصبح رائعاً بشكل مدهش إذا حقق هذا العدد الكبير من الريتويت، مضيفاً أن كارتر قادم إلى ناجتس، دجاجه المفضل.


كارتر يدشن حملة كاملة


دشن كارتر هاشتاغاً خاصاً بحملته #NuggsForCarter، وبدأ ينشر عليه كثيراً من الأخبار، وطبع بعض الداعمين لكارتر الهاشتاغ على سيارات السباق، واستمرت الحملة، وتحدثت عنها الصحافة العالمية والمواقع والكبرى، حتى أصبح الهاشتاغ من الأكثر تفاعلاً عبر الشبكات الاجتماعية.

أطلق كارتر موقعاً رسمياً لحملته الدعائية، تحت نفس اسم الهاشتاغ الخاص به، والذي يشرح فيه كيف بدأ التحدي، وعشقه لدجاج ناجتس، ويبيع من خلاله ثلاثة أشكال من التيشرتات تحمل الهاشتاغ الخاص به. ويصل عدد الريتويت التي حصل عليها كارتر، حتى كتابة هذا التقرير، إلى 3 ملايين و237 ألفاً و168؛ أي خلال أسبوعين وعدة أيام فقط، وهو وقت قصير للغاية في الدعاية، جعله يقترب بسرعة مخيفة من الرقم القياسي لأكبر عدد ريتويت في العالم.




الشركات العالمية تنضم لحملة كارتر


ترددت الشركات الكبرى في دعم كارتر في بدء الأمر، لكن لم تلبث أن شاركت وبقوة، بعد أن ظهر الدعم الجماهيري الهائل لكارتر، بل صارت تتبارى بالمشاركة في الدعاية له، إذ قدمت Apple Music التحية لكارتر، بعدما عملت ريتويت لحملته، كذلك أعلنت شركة مايكروسوفت دعمها حملة كارتر، ودَعَت شركتي أمازون وجوجل للانضمام، لتنضم فوراً في اليوم التالي شركة أمازون، وتنصح كارتر بأن يثابر لتحقيق أحلامه، وعيش أفضل حياة يحلم بها، وشاركت الهاشتاغ الخاص بكارتر. شاركت شركة جوجل أيضاً بالهاشتاغ وسألت كارتر "هل تشعر أنك محظوظ يا كارتر؟".



وتعلن شركة طيران يونايتد أنها ستمنح كارتر رحلة طيران مجانية إلى أي فرع من فروع وينديز حول العالم، في أي مدينة تخدم بها شركة يونايتد، إذا حصل على 18 مليون ريتويت، متمنية لكارتر حظاً سعيداً في ذلك. ويصرح جون ليجيري، الرئيس التنفيذي لشركة T-Mobile USA لخطوط الموبايل، أن كارتر للأسف لديه خط موبايل من شركة AT&T، وهي المنافس الأبرز لشركته، ويعرض جون على كارتر التحويل لشركته، مقابل أن يمنحه، بنفسه، فراخ ناجتس من مطعم وينديز لمدة عام مجاناً، وهدايا أكثر، مدهشة.

ويشارك كثير من المشاهير والمغنين والرياضيين وفرق كرة القدم في دعم كارتر، لتحقيق حلمه البسيط في تناول دجاج ناجتس، ووجدت كثير من الماركات العالمية فرصة ذهبية في الدعاية لنفسها من خلال المشاركة في حملة كارتر.


نيران الغِيرة تأكل الإعلامية إيلين دي جينيريس


يقترب كارتر بشكل خطير من تجاوز صورة سيلفي الأوسكار للإعلامية الكوميدية الأميركية الشهيرة Ellen DeGeneres، التي حققت حتى الآن 3 ملايين و414 ألف ريتويت، وهو الرقم القياسي الحالي لأكبر عدد ريتويت حول العالم، أي أكثر من عدد الريتويت لكارتر بأقل من 200 ألف ريتويت فقط، خلال 17 يوماً فقط من لا شيء، وهو ما أفزع الإعلامية إيلين، ودفعها لاستضافة كارتر في برنامجها التلفزيوني لإغرائه كي يترك لها الرقم القياسي.

يعترف كارتر بصراحة أنه يريد فقط دجاج ناجتس، وموضحاً أنه لديه حب فقط لناجتس، وهو ما دفع إيلين بإبرام صفقة مع كارتر، بأن كل شخص يمنح كارتر ريتويت، يقوم بعمل ريتويت مثله لصورة سيلفي إيلين، حتى يصل كارتر لهدفه ويحصل على ناجتس، وتستمر إيلين أيضاً في صدارة الرقم القياسي لأكبر عدد ريتويت حول العالم. وفي مقابل ذلك، أعطت كارتر شاشة تلفاز 55 بوصة بمواصفات خاصة، بالإضافة لعام مجاني من منتجات ماركة إيلين للملابس الداخلية، ووعدته بهدايا أخرى أكبر إذا وصلت صورة السيلفي الخاصة بها لـ 18 مليون ريتويت.

يدفع اقتراب إيلين بشكل خطير من فقدان الرقم القياسي على موقع تويتر لأكبر ريتويت لصورة السيلفي، التي التقطها الممثل الأميركي برادلي كوبر في حفل توزيع جوائز الأوسكار عام 2014، لصالح مراهق يبلغ من العمر 16 عاماً، لفعل أي شيء مقابل ألا تفقده، ولو حتى بالرشوة وإغراء كارتر بالهدايا والاستضافة في برنامجها، مقابل ألا يتجاوز رقمها القياسي.