تصوير 6 Mission Impossible على بعد أمتار من هجوم باريس.. هل تعرَّض توم كروز للخطر؟

تم النشر: تم التحديث:


يبدو أن من أطلق اسم "المهمة غير المستحيلة" على فيلم توم كروز الأخير "المهمة المستحيلة 6" كان محقاً، خاصة أن العمل الفني واجه الكثير من المشكلات ولاحقته الشائعات غير أنه مازال مستمراً رغم الأزمات، آخرها حادث إطلاق النار بالقرب من موقع التصوير.

جرت أحداث تصوير فيلم المهمة المستحيلة 6 في قصر غراند بالي بباريس الأسبوع الماضي، على بعد أقل من ميل من موقع إطلاق النار الذي وقع يوم الخميس بالقرب من متجر ماركس آند سبنسر، في شارع الشانزليزيه الشهير.

كان هنري كافيل وتوم كروز في موقع تصوير الجزء السادس من فيلم الجاسوسية الشهير خلال الأسبوع الماضي، ولكن لم يتسن لنا التأكد بعد ما إن كانا متواجدين أثناء حدوث إطلاق النار الذي وقع قبل انتخابات الرئاسة الفرنسية بثلاثة أيام فقط.

وقد صرح المتحدث باسم شركة باراماونت لمجلة PEOPLE، أن "عملية إنتاج الفيلم لم تتأثر". وأضاف أن "فريق الإنتاج، ونحن جميعاً، بجانب سكان باريس".

صرحت مصادر محلية لمجلة PEOPLE أن عملية التصوير قد اُستؤنفت على الأرجح بعد أقل من ساعة من وقوع الهجوم، إذ كانت المصابيح مضاءة داخل موقع التصوير. وقد نشر كريستوفر ماكواري مخرج الفيلم صورة من موقع التصوير في السادسة من صباح يوم الجمعة بالتوقيت المحلي –أي بعد 9 ساعات من الهجوم- ، ما يشير إلى استمرار التصوير طوال الليل.


Our sincerest thanks to the hardest working background artists in Europe. #MI6

A post shared by Christopher McQuarrie (@christophermcquarrie) on



كريستوفر ماكواري



نشر كافالي أيضاً صورة له في موقع تصوير غراند بالي من خلال حسابه على إنستغرام قبل أقل من نصف ساعة من وقوع الهجوم، حيث علق على الشارب الذي أثار عاصفةً من التعليقات على الإنترنت، بعد أن نشر ماكواري أولى الصور لنجم فيلم فريق العدالة، ولتوم كروز في الليلة السابقة.


I was working while working then I remembered I had this moustache #LipCaterpillar

A post shared by Henry Cavill (@henrycavill) on


نشر هنري كافيل صورته عبر انستغرام معلقاً: تذكرت أثناء العمل شاربي هذا!

بحلول الساعة التاسعة مساءً تقريباً بتوقيت باريس يوم الخميس، سُمع دوي إطلاق نار في شارع الشانزلزيه بوسط باريس، ما تسبب في هروب السياح والمارة من المنطقة مذعورين. وأسفر الهجوم عن مقتل أحد رجال الشرطة، بينما أُصيب اثنان آخران بجراح خطيرة، وأُصيب أحد السائحين في تبادل إطلاق النار. أردت السلطات منفذ الهجوم بوابل من الرصاص في مكان الحادث.

لم تتضح بعد دوافع الحادث، إلا أن المدعي العام الفرنسي قد فتح تحقيقاً بالحادث الإرهابي، وقد أشار الكثيرون إلى توقيت هذا الهجوم الذي يأتي قبل أيام قليلة من الانتخابات الرئاسية التي يتابعها العالم بأسره.

وتشارك في العمل الفرنسية من أصول جزائرية صوفيا بوتلة، حيث تلعب دور دور مومياء مصرية تدعى "أهمينات"، عادت إلى الحياة بعد فتح قبرها المجاور لأهرام الجيزة في مصر.

- هذا الموضوع مترجم بتصرف عن موقع People. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.