التركي "بالي بيك" يرفض عروضاً من شركات تركية لرعاية حفل زفافه على فخرية.. ماذا كان مبرره؟

تم النشر: تم التحديث:
BURAK OZCIVIT
social media

رفض الفنان التركي الشهير بوراك أوزجيفت، المعروف في الوطن العربي باسم "بالي بيك"، عروضاً قدمتها شركات تركية عديدة لرعاية حفل زفافه على مواطنته الفنانة فخرية إيفجان المزمع إقامته صيف العام 2017، في إسطنبول.

وأكد الفنان وفقاً لما نقله موقع "جيجي" الفني، أنه سيتكفل بتجهيز وتنظيم حفل الزفاف بالتشاور مع خطيبته؛ احتراماً للعادات والتقاليد المتبعة في تركيا والقاضية -حسبما أفاد- بتحمل العريس وعائلته تكاليف الزواج.

وكانت بعض الشركات التركية قد أعلنت خلال الأسابيع الماضية استعدادها لتحمل تكاليف سفر بوراك وفخرية لقضاء شهر العسل في أي منطقة يرغبان في السفر إليها إلى جانب مساعدتهما في اختيار المكان الذي سيعقدان فيه حفل زفافهما.

وحدد الثنائي الشهير مدينة إسطنبول مكاناً لإقامة حفل زفافهما بعدما كان من المفترض عقده في ألمانيا حيث تقيم عائلة الفنانة فخرية إيفجان، فيما أعلنا أنهما لم يحددا موعداً دقيقاً لإقامته حتى اللحظة لارتباطهما بتصوير أعمال فنية ومشاريع أخرى.

وكان أوزجيفت قد تقدم بطلب يد الفنانة إيفجان خلال حفل نظمه في مدينة إسطنبول العام الماضي للاحتفال بعيد ميلادها الذي قدم لها خلاله خاتماً أمام الحضور طالباً منها قبول الزواج منه.

ويحظى النجمان بشعبية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يتابع حساباتهما الرسمية ملايين المتابعين من مختلف دول العالم بعد نجاح الأعمال والمسلسلات التي شاركا في بطولتها خلال السنوات الماضية. ويشارك الفنان بوراك أوزجيفت حالياً في بطولة مسلسل "الحب الأعمى" الذي سجل نسب مشاهدة عالية منذ انطلاقه، فيما انتهت النجمة فخرية إيفجان من تصوير فيلمها "عشق لا محدود" الذي جمعها بمواطنها الفنان الشهير مراد يلدرم.

الجدير بالذكر أن بوراك وفخرية هما الوجه الإعلاني للعديد من الشركات التركية والعالمية المختصة في صناعة الألبسة ومستحضرات التجميل والعطور. وسبق ونشرت الصحف التركية أخباراً حول خلافات بين النجمين تسبب بها تعليق لعارضة أزياء إيرانية على صورة للفنان أوزجيفت على حسابه الرسمي على موقع إنستغرام، أبدت فيه إعجابها بشخصيته قبل أن يقوم الفنان بحذف تعليقها وحظرها من صفحته بناءً على طلب من خطيبته.